ارتطام فلكي رسم ملامح مجرة درب التبانة

مليارا و700 مليون نجم تشكّل مجرة درب التبانة وبعض مما حولها (أ ف ب)

توصّل علماء فلك إلى ان الهالة المحيطة بمجرة درب التبانة تشكّلت من انقاض ارتطام وقع مع مجرّة أخرى قبل أكثر من عشرة مليارات سنة.

ويبحث العلماء منذ وقت طويل عما إذا كانت مجرة درب التبانة تغذّت من ارتطامات مع مجرات أخرى أصغر حجمًا، وفقًا لوكالة فرانس برس.

وفي محاولة للعثور على إجابة على هذا السؤال والفصل بين النظريات المختلفة، عكف فريق من الباحثين على دراسة المعلومات التي جمعها التلسكوب الأوروبي «غايا» الذي أرسل إلى الفضاء في العام 2013.

وتمكن التلسكوب من رسم خرائط ثلاثية الأبعاد لما مجموعه مليار و700 مليون نجم في مجرة درب التبانة، وتحديد مسافات الكثير منها عن الأرض وسرعاتها.

وقالت عالمة الفضاء في جامعة غرونينغ في هولندا  أمينة حلمي والمشاركة في الدراسة «لم نكن نتوقّع أن يكون لمعظم النجوم التي تشكّل هالة المجرّة أصل واحد، 
إنها تشكّل مجموعة متجانسة جدًا».

لكن هذه النجوم في التي تشكّل الهالة مختلفة في تركيبتها الكيميائية عن تلك الواقعة داخل المجرة، بحسب الباحثة.

وتبيّن للباحثين أيضًا أن نجوم الهالة مصدرها مجرة ثانية ارتطمت بدرب التبّانة قبل نحو عشرة مليارات سنة، أي بعد نشوء الكون بثلاثة مليارات و800 مليون سنة تقريبًا.

المزيد من بوابة الوسط