«ثقافة سرت» تنظم يومًا بيئيًا للأطفال

نظم مكتب الهيئة العامة للثقافة ببلدية سرت بالتعاون مع مكتب الهيئة العامة للبيئة، السبت، احتفالاً بيوم بيئي للأطفال على شاطئ منطقة الثلاثين، الواقعة غرب مدينة سرت.

وشارك في الاحتفال أطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة من مركز السلام، ويأتي هذا النشاط في ختام البرنامج الليبي لحماية السلاحف البحرية.

وحضر الاحتفال مدير مكتب الثقافة بسرت علاء فكرون، ومدير مكتب الهيئة العامة للبيئة المهندس صالح درياق، ومديرو الأقسام والإدارات بقطاعي البيئة والثقافة، وعدد من مؤسسات المجتمع المدني، وعدد من المهتمين بالبيئة وجمع من أهالي منطقة القبيبة والثلاثين مصحوبين بأطفالهم.

وقال مصدر إعلامي ببلدي سرت لـ«بوابة الوسط» إن الاحتفال استهل بمحاضرة عن مخاطر رمي البلاستيك في البحر، ومحاضرة عن السلاحف البحرية وأهميتها في البيئة البحرية، وعلى هامش الاحتفال قام فريق البرنامج الليبي لحماية السلاحف البحرية برسم سلحفاة بحرية على الشاطئ البحري بالكيلو متر 30 غرب سرت، ثم قام الأطفال بملئها بالمخلفات البلاستيكية لإرسال رسالة للعالم يقولون فيها «لا للبلاستيك نعم للحياة».

كما عرض مكتب الثقافة بسرت تقريرًا عن حماية السلاحف البحرية.
 

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط