موت الطاقة النووية يقترب

الدراسة نشرتها مجلة «Bussines Insider» الأميركية (أرشيفية)

كشف خبراء الطاقة في الولايات المتحدة الأميركية ثلاثة أسباب لموت محطات الطاقة النووية خلال بضعة أعوام فقط.

ونشرت مجلة «Bussines Insider» أن خبراء الطاقة يعتقدون أن 75% من محطات الطاقة النووية في أميركا، التي يبلغ عمرها تقريبًا 40 عامًا، ستتوقف عن العمل باقتراب حلول العام 2025، وفق «روسيا اليوم».

ورأت المجلة أن موت المحطات النووية يهدد بشكل جاد بإعادة توزيع سوق الطاقة، وبتراجع فرع كامل من أفرع العلوم المهمة الذي عمل فيه مئات الآلاف من الأخصائيين.

وأشارت تقارير العلماء إلى أن خمس محطات نووية أغلقت في السنوات الـ10 الأخيرة في أميركا، وحلت مكانها أنواع أخرى من محطات الطاقة. وكان السبب الأول في إغلاقها اقتصاديًّا بحتًا، حيث إن تكاليف محطات توليد الطاقة من الغاز والفحم أقل بكثير من تكلفة بناء وخدمة محطات الطاقة النووية.

ويرجع الخبراء السبب الثاني في «موت» المحطات النووية إلى عوامل السلامة في الأبنية المخصصة لمحطات الطاقة النووية، التي يمكن أن تسبب كوارث حقيقية في حال حصول أي حادث فيها.