سيجارة إلكترونية تسبب أزمة لـ «آير تشاينا»

سحبت رخصة الطيران من ثلاثة طيارين في آير تشاينا إثر تدخين سيجارة إلكترونية على متن طائرة (أ ف ب)

تسبب تدخين معاون طيار سيجارة إلكترونية، في قمرة القيادة، في منع طيارين في شركة «آير تشاينا» من قيادة طائرة مدى الحياة.

وانخفض علو طائرة من طراز «بوينغ 737» تابعة لشركة الطيران الوطنية فجأة الأسبوع الماضي، بعدما قطع معاون الطيار بدون قصد مكيّف الهواء، في مسعى إلى تبديد الدخان المتصاعد من سيجارته الإلكترونية، بحسب ما أفادت قناة «سي سي تي في».

واضطرت الطائرة التي كانت في رحلة من هونغ كونغ (جنوب) إلى داليان (شمال شرق) إلى النزول آلاف الأمتار. وهبطت أقنعة الأكسجين للركاب المذعورين، وفق «فرانس برس»، الأربعاء.

وسحبت الإدارة الصينية للطيران المدني (سي إيه إيه سي) رخصة الطيران من الطيارين المتواجدين في مقصورة القيادة وقت الحادثة، مدى الحياة.

وفرضت على شركة «آير تشاينا» غرامة قدرها 50 ألف يوان (7400 دولار تقريبًا) وينبغي لها أن تخفّض بنسبة 10 % الرحلات المسيّرة بطائرات «بوينغ 737» وإعادة النظر في إجراءات السلامة لمدة ثلاثة أشهر.

ولم تسفر هذه الحادثة عن أي ضحية بين الركاب وأفراد الطاقم البالغ عددهم 153 شخصًا. وتسبب بها معاون الطيار الذي أراد قطع جهاز للتهوئة كي لا يتبدد دخان سيجارته الإلكترونية في المقصورة.

لكنه أخطأ في الزرّ وقطع مكيّف الهواء، ما تسبب في خفض مستوى الأكسجين في المقصورة. فانطلقت الصفارة للإنذار من أن علو الطائرة ارتفع أكثر من اللازم وبات من الضروري الهبوط إلى مستويات أكثر انخفاضًا.

المزيد من بوابة الوسط