«القائمة الحمراء»: 7 % من زواحف أستراليا مهددة بالانقراض

نوع من الضفادع من الأجناس الغازية التي أدخلت إلى أستراليا في 1935 يتسبب بنتائج كارثية على الزواحف (أ ف ب)

تعد الزواحف في أستراليا، خصوصًا السحالي والأفاعي، مهددة جراء أجناس غازية وتبعات التغير المناخي كما أن 7 % منها باتت على شفير الاندثار، وفق تحذيرات غير حكومية.

وفي نسخة محدثة من «القائمة الحمراء» للأجناس المهددة، أشار الاتحاد الدولي لحفظ الطبيعة، الخميس، إلى أن كل أجناس الزواحف في أستراليا تقريبًا باتت مصنفة على أنها مهددة كما أن واحدًا من كل أربعة عشر يواجه خطر الانقراض، وفق «فرانس برس»، الخميس.

وأشار منسق البحوث في شأن السحالي والأفاعي في المنظمة فيليب بولز في بيان إلى أن «هذا التحديث للقائمة الحمراء يسلط الضوء على الوضع الهش للسحالي والأفاعي في مواجهة أنواع غازية آتية من الخارج».

وفي المحصلة، تضم القائمة الحمراء 975 نوعًا من الزواحف في أستراليا بحسب الاتحاد الدولي لحفظ الطبيعة.

وتمثل الزواحف الأسترالية ما يقرب من 10 % من مجموع الحيوانات الزاحفة في العالم.

ومن بين الأجناس الغازية، تقضي القطط البرية وحدها على ما يقرب من 600 مليون حيوان زاحف سنويًا في البلاد.

ويمثل التغير المناخي أيضًا تهديدًا للزواحف، خصوصًا على نوع من السحالي ذات الذيل الطويل يعيش فقط على قمة جبل بارتل فرير الأعلى في كوينزلاند بشمال شرق أستراليا.

كلمات مفتاحية