الصين تستكشف الجانب الخفي من القمر

[الصاروخ الصيني «لونغ مارش - 4 سي» يقلع حاملًا قمرًا لاستكشاف الوجه الخفي للقمر (أ ف ب)

أعلنت وكالة الفضاء الصينية إطلاق مسبار صغير، الإثنين، سيهبط على الوجه الخفي للقمر خلال العام 2018.

والوجه الخفي للقمر هو النصف الذي لا يظهر للأرض قط، لأن القمر في دورته حولها يبقى النصف نفسه منه مواجهًا لها، وفق «فرانس برس».

وأقلع الصاروخ «لونغ مارش - 4 سي» عند الساعة 5.38 بالتوقيت المحلي (21.28 ت غ) من قاعدة شيشانغ جنوب غرب الصين، حاملًا القمر الصناعي كيكياو، بحسب وكالة الفضاء الصينية.

وحين سيصل المسبار إلى القمر، سيكون القمر الصناعي في مكان يتيح له تأمين الاتصال بينه وبين الأرض، مع البقاء مطلًا على الجانب الخفيّ للقمر.

وقال شانغ ليوا المسؤول عن المشروع لـ«وكالة الصين الجديدة»: «هذه العملية مهمة جدًا للصين، التي ترغب في أن تصبح أول بلد يرسل مسبارًا لاستكشاف الجانب الخفي من القمر»، الذي لا يظهر للأرض قط.

ولم يحدث من قبل أن استكشفت بعثات الفضاء الجانب الخفيّ للقمر، لكن مسبارات الفضاء التقطت له صورًا عن بعد اعتبارًا من العام 1959.

سيكون هذا المسبار الثاني الذي ترسله الصين إلى القمر، بعد «أرنب اليشم» في العام 2013.

وتنوي الصين إرسال مسبار آخر هو «شانغي-5» في العام 2019، وذلك لجمع عينات صخرية من سطح القمر.

وتنفق الصين مليارات الدولارات في برامجها الفضائية في محاولة للحاق بركب الدول السباقة في هذا المجال، مثل الولايات المتحدة وأوروبا.

وتنوي بكين إنشاء محطة فضاء في العام 2022، وإرسال رحلات مأهولة إلى القمر.