نجم الغناء يحطم الرقم القياسي في ألعاب الفيديو

حصدت ألعاب فيديو درايك على «سبوتيفاي» أكبر عدد من المستمعين، محطمًا رقمًا قياسيًا جديدًا في البث التدفقي.

وانضمّ الفنان الكندي الذي تتربّع أغنيته «غادز بلان» على تصنيفات الأعمال الموسيقية الأكثر مبيعًا في الولايات المتحدة منذ سبعة أسابيع إلى منصة بثّ جولات ألعاب الفيديو «تويتش».

وشوهدت مغامراته في «فورتنايت»، وهي لعبة رائجة جدًا، من قبل 628 ألف شخص، محطمة الرقم القياسي السابق على «تويتش» مع 388 ألف مشاهد.

وتعزّز هذه المنصة التابعة لمجموعة «أمازون» التفاعل بين مستخدمي ألعاب الفيديو، وهي تستفيد كثيرًا من حملات الفنانين الترويجية.

وقالت كايت جافيري إحدى المسؤولات في المنصة: إن «مشاركة فنان في تويتش يحشد قاعدة واسعة من محبيه الشغوفين تشكل مرحلة مفصلية».

وكشف المغني الكندي خلال مشاركته في «تويتش» أنه يعتمد نظامًا غذائيًا نباتيًا، ويحبّ إضافة الأناناس إلى البيتزا.

وكانت هذه الحلقة من الحلقات التي حصدت أكبر نسبة من التعليقات على «تويتر». ودرايك هو الفنان الذي باع أكبر عدد من الألبومات في العالم سنة 2016.