فبراير يتمرد على الشتاء بحرارة قياسية

 يبدو هذا الشتاء أكثر سخونة من الأعوام السابقة، وذلك ليس في منطقة وحيدة لكن حول العالم بشكل عام.
وشهدت مدينة نيويورك، الأربعاء، حرارة قياسية لشهر فبراير تخطّت 24 درجة مئوية، في بداية فترة بعد الظهر في سنترال بارك، بحسب ما كشفت عالمة من الخدمة الوطنية للأرصاد الجوية.
وقالت فاي مورون: «بلغت الحرارة 24,4 درجة مئوية، وهو معدل قياسي لشهر فبراير».
وكانت أعلى حرارة ليوم 21 فبراير سجلت سابقًا في نيويورك، وصلت إلى 20 درجة مئوية سنة 1930، بحسب مورون، وفق «فرانس برس».
وتشكّل الحرارة المسجلة الأربعاء أيضًا أعلى حرارة على الإطلاق لشهر فبراير بكامله، علمًا بأن المعدل القياسي السابق وصل مرّة في 1930 ومرّة أخرى في 1985، إلى 23,88 درجة مئوية.
لكن ليس من المتوقع أن تستمر فترة الدفء هذه، التي ينعم بها جزء كبير من شمال شرق الولايات المتحدة، بعد موجة صقيع.
ويرتقب أن تعود الحرارة إلى طبيعتها في مثل هذه الفترة من السنة، مع تدنيها إلى 7,2 درجات مئوية الخميس.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط