تصميم جينز متصل بالإنترنت وصديق للبيئة

من بين الابتكارات التي عرضت خلال معرض «دينيم بروميير فيزيون» الذي ضم 80 عارضًا دوليًا في باريس، سترة جينز بخصر، مقاومة للمياه ومجهزة بألواح شمسية وكابل في الجيب يسمح بشحن الهاتف النقال.

وفي سبيل هذا المشروع، استخدمت مصممة الأزياء الهولندية «بولين فان دونغن» قماش جينز مصنوعًا من خيوط سراويل جينز مستعملة، وفقًا لوكالة الأنباء الفرنسية.

أما المصنع البرازيلي «فيكونيا تكستيل» فيقترح من جهته قماشاً ضابطًا للحرارة يحفظ الجسم على درجة حرارة مستقرة بفضل الياف دقيقة تستخدم في الملابس الرياضية في المقابل تشدد الشركة الأميركية «كون دينيم» على متانة القماش من خلال الاستعانة بألياف تقنية تستخدم خصوصًا في تجهيزات سائقي الدراجات.

وتراهن شركة «سبينالي ديزاين» الفرنسية الناشئة على جينز يسمح بفضل مجسات موضوعة في الحزام وإتصال بالهاتف النقال بفضل تقنية بلوتوث، بإيجاد الطريق في الرحلات اليومية.

يدخل الشخص وجهته لتطبيق وتقوم المجسات بذبذبات جهة اليمين إن كان عليه الالتفاف إلى اليمين أو إلى اليسار 

ويوضح رومان سبينالي المسؤول عن هذا الابتكار: «يدخل الشخص وجهته لتطبيق وتقوم المجسات بذبذبات جهة اليمين إن كان عليه الالتفاف إلى اليمين أو إلى اليسار في حال احتاج إلى التوجه يسارًا».

وطرحت هذه الشركة العام 2015 لباس بحر قادرًا على إصدار إنذار في حال جلس صاحبه لفترة طويلة في الشمس، ويؤكد سبينالي أن التقنية الجديدة لا تطرح أي خطر على الصحة لأن الإشعاعات الصادرة عنها شبه معدومة.

ويباع هذا الجينز المصنوع في فرنسا بسعر 150 يورو، وينوي مصمموه إضافة وظيفة تسمح بفرز الرسائل الإلكترونية «حيث سيصدر ذبذبات مختلفة أكانت الرسالة واردة من العائلة أو الأصدقاء أو العمل بحيث لا يضطر الشخص إلى الاطلاع على رسائله» على ما يؤكد رومان سبينالي.

وتراهن غوغل على جينز المستقبل وتعمل بالشراكة مع مجموعة ليفاي شتراوس على إنتاج ملابس تسمح بالتحكم بأشياء عن بعد بفضل قماش تفاعلي خاص.

وتوضح ماريون فوريه مسؤولة منتجات الموضة في المعرض: «المستهلك يطالب بمزيد من الوضوح على صعيد المصدر والبيئة خصوصًا فالجينز منتج يثير بعض الجدل ولا يتمتع بسمعة جيدة على الدوام ما يدفع المصنعين إلى اعتماد تدابير أكثر مراعاة للبيئة، فباشروا باستخدام القطن العضوي وتخفيف لون القماش من دون اللجوء إلى المياه وصباغ لا تنجم عنه ملوثات تضر بالبيئة».

وتقول أوريليا مارتان الطالبة في مجال الموضة في بروكسل: «الحصول على جينز موصول بالإنترنت ليس بالضرورة الشيء الذي نرغب به فثمة مشاكل مهمة أكثر على مستوى طريقة الإنتاج والصباغ والقطن وأجل هذه المنتجات القصير، والنوعية».