طريق ينتج الطاقة الشمسية

تحظى منطقة نورماندي (شمال غرب فرنسا)، الخميس، بافتتاح أول طريق ينتج الطاقة الشمسية في العالم، عبر تقنية قيد الاختبار.

ويمتد هذا الطريق التجريبية على كيلومتر واحد، ووضعت ألواح شمسية على الطريق البالغ طوله 1000 متر، ويبلغ إجمالي مساحته 2800 متر مربع تتيح توليد طاقة تعادل ما يكفي لإنارة مدينة يسكنها خمسة آلاف شخص، بحسب مؤسسة «كولاس» التابعة لمجموعة «بويغ» المسؤولة عن المشروع.

وبلغت كلفة هذا المشروع خمسة ملايين يورو مولتها مساعدة حكومية، حسب وكالة الأنباء الفرنسية، الجمعة.

وقالت وزيرة البيئة الفرنسية سيغولان روايال: «إنها فكرة عبقرية، يستفاد (في توليد الطاقة) من مساحة تستخدم لوظيفة أخرى من دون المس بالأراضي الزراعية في البلدان المكتظة».

وتجرب هذه التقنية منذ أشهر في أربعة مواقع في فرنسا، في مواقف أو أمام مبان عامة، لكن مساحة الألواح الشمسية كانت أصغر بكثير.

وتثير هذه الفكرة اهتمامًا خارج فرنسا أيضًا، إذ تجري اختبارات مشابهة في هولندا وألمانيا والولايات المتحدة.

وتقضي هذه الفكرة بوضع ألواح شمسية لإنتاج الكهرباء لا تزعج أحدًا على طرقات لا تكتظ فيها السيارات.

لكن من سلبيات هذه الفكرة أن الألواح المسطحة تنتج طاقة أقل من الألواح المنحنية، كما أن كلفة إنتاج الطاقة منها أكبر من تلك الألواح التي توضع على أسطح المباني.