عطل تقني يرجئ إطلاق 8 أقمار تتوقع الأعاصير

أرجأت وكالة الفضاء الأميركية (ناسا) لمدة 24 ساعة على الأقل الاثنين إطلاق ثمانية أقمار صناعية صغيرة جدًا مصممة لتحسين دقة توقع العواصف المدارية والأعاصير وقياس قوتها، بسبب عطل تقني، بحسب مصدر في الوكالة.

وكان مقررًا أن تنطلق الأقمار الصناعية إلى مدار الأرض محمولة صاروخ «بيغاسوس» من تصميم شركة «اوربيتال آيه تي كاي» الأميركية الخاصة، على أن توضع في مدار حول الأرض على ارتفاع 500 ألف متر فوق خط الاستواء حيث تتشكل معظم العواصف المدارية والأعاصير، وفق وكالة الأنباء الفرنسية.

وتبلغ نفقات هذا البرنامج 157 مليون دولار، وهو يتيح قياس سرعة الرياح فوق المحيطات، مما يمكن العلماء من تحسين الدقة في توقع الأعاصير.

ويزن كل من هذه الأقمار 64 كيلوغرامًا فقط، وهي تقدم للعلماء معلومات مهمة جدًا تتيح لهم معرفة ما إن كانت العواصف تشتد أو تهدأ، وهي معلومات لم يكن ممكنًا الحصول عليها قبل هذه الأقمار الجديدة.

ويقدر العمر التشغيلي لهذه الأقمار بخمس سنوات على الأقل.

المزيد من بوابة الوسط