«سامسونغ» تصالح مستخدمي هواتفها بالذكاء الصناعي

قررت «سامسونغ» إطلاق خدمة المساعد ذي الذكاء الصناعي، التي ستتماشى مع هاتفها الجديد «غالاكسي إس 8»، أملاً من عملاق الهواتف الذكية الكورية الجنوبية في تجاوز أزمة «غالاكسي نوت 7» بعد خسائر طائلة، جراء استعادة مئات الآلاف من الأجهزة التي تسبب خلل فني في البطارية في انفجارها.

في أكتوبر أعلنت «سامسونغ» أنها اشترت شركة «فيف» التي أسستها الشركة صاحبة اختراع نظام «سيري» في هواتف «أيفون»، وفق «سكاي نيوز عربية».

وتنوي «سامسونغ» إدماج نظام ذكاء صناعي صممته «فيف» في هواتف «غالاكسي إس 8»، كما ستمتد خدمات المساعدة الصوتية إلى عدة أجهزة منزلية وأخرى قابلة للارتداء.

وبعد خسائر قدرت بأكثر من 5 مليارات دولار بسبب مشكلة احتراق هواتف «غالاكسي نوت 7»، تسعى «سامسونغ» إلى التعافي، لتعويض خسائرها المادية من جهة، والعودة إلى السباق المحموم مع «أبل»، المنافس الأكبر في عالم الهواتف الذكية.

المزيد من بوابة الوسط