مذنبة أم مريضة.. تخدر حفيدها وتضرم فيه النيران

أضرمت تشيكية النار في منزلها، بينما كان حفيدها بالداخل فاقدًا وعيه، بعد أن خدرته هذه الجدة التي حكم عليها بالسجن 16 عامًا بتهمة محاولة القتل العمد.

وأقرت محكمة أوستي ناد لابم (90 كيلو متر شمال براغ) بذنب الجدة، مع الإشارة إلى أنها تعاني اضطرابات نفسية، وفق ما نشرت وكالة الأنباء الفرنسية، الجمعة.

وجعلت الجدة حفيدها ينام بعد إعطائه النبيذ والمسكنات ثم أضرمت النيران في المنزل، غير أن إحدى جاراته نجحت في إخراجهما من البيت.

وكانت المتهمة على وشك أن تخسر منزلها إثر تعثرها في تسديد ديون بقيمة 15 ألف يورو، وكانت تشعر بأن عائلتها تخلت عنها، في حين أن حفيدها الذي كانت تربيه قرر مغادرة البلدة.

وقبل القيام بفعلتها وجهت الجدة رسالة إلى شركة لتغطية الديون، ذاكرة فيها أنها ستتحمل ذنب قتل شخصين. واستخدمت هذه المستندات ضدها في المحكمة.

المزيد من بوابة الوسط