نمر ماليزي يقتل حارسته الأميركية

بينما كانت الحارسة ستايسي كونوايز (38 عامًا) تستعد للتواصل مع زوار حديقة بالم بيتش للحيوانات بفلوريدا، هاجمها نمر فأنهى حياتها.

وكشفت السلطات أنه نمر من نوع نمور ماليزيا المهددة بالانقراض، وأن ضحيته كانت رئيسة حراس الحديقة، وفق وكالة الأنباء الفرنسية، السبت.

وأوضحت ناكي كارتر الناطقة باسم المؤسسة أن النمر هاجم ستايسي كونوايز التي بدأت عملها في الحديقة قبل ثلاث سنوات في منطقة يحظر دخول الزوار إليها تفصل بين الحيوانات والعاملين في الحديقة، بحسب ما كشفت قناة «دبليو بي بي إف» المحلية التابعة لـ«سي إن إن».

وقالت الناطقة باسم شرطة ويست بالم بيتش، لوري كولومبينو، لـ«إفي» إنه تمت تهدئة النمر قبل الوصول للمرأة، وتم نقلها بمروحية إلى مركز سان ميري الطبي، ولكنها توفيت هناك، وفق «المصري اليوم».

وتضم حديقة حيوانات بالم بيتش 700 حيوان خصوصًا من فلوريدا ومناطق أخرى من القارة الأميركية، فضلاً عن أستراليا ومدغشقر، وتستقبل أكثر من 314 ألف زائر كل سنة. وتسبب الحادث في إغلاق حديقة الحيوانات حتى السبت.

المزيد من بوابة الوسط