200 اجنبي تقدموا للحصول على وظيفة «نينجا»

وبات وجود «النينجا» يقتصر الان على كتب التاريخ والمسلسلات التلفزيونية والافلام السينمائية، حيث اطلقت منطقة يابانية عرض عمل لتوظيف«نينجا» وهم مقاتلون جواسيس من الحقبة الاقطاعية، وفوجئت بورود 200 طلب من اجانب اي اكثر بست مرات من عدد المتقدمين اليابانيين.

واعلنت منطقة آيشي المعروفة في وسط اليابان والتي ارادت من خلال هذه المبادرة الترويج للسياحة، الخميس انها تلقت 235 طلبا ورد 200 منها من الخارج من اجل ملء ستة وظائف مفتوحة ، وفقاً لوكالة الانباء الفرنسية.

الا انها لم تستبق الا 13 اجنبيا للمرحلة النهائية وهم من الولايات المتحدة وفرنسا وتايلاند وايطاليا، وسيتوجه 12 منهم الى اليابان على نفقتهم الخاصة فيما يقيم الاخير في اليابان.

وقد استبعد الكثير منهم لانهم يعجزون عن دفع نفقات الرحلة للمشاركة في مقابلات التوظيف الاسبوع المقبل، و اختير ايضا 24 يابانيا للمرحلة النهائية.

واوضح ساتوشي اداشي من هيئة السياحة المحلية « تلقينا سيلا من الطلبات والاسئلة»وتابع يقول «لم نكن نتوقع هذا الاهتمام الكبير» من قبل الاجانب الذين بينهم الكثير من الروس والفرنسيين من دون ان يعطي اي ارقام.

وسيوقع «النينجا» الجدد عقدا على سنة باجر شهري قدره 180 الف ين (1430 يورو)، وعليهم القيام بحركات بهلوانية ورمي «الشوريكين» وهو سلاح قاطع صغير يكون احيانا على شكل نجمة والتقاط الصور مع السياح.