الكلب بينو يبتلع 23 رصاصة

بعد أن اعتاد كلب من نوع «مالينوا» البلجيكي على التهام أشياء مثل أداة التحكم عن بعد في التلفزيون «ريموت كونترول» و«فلتر جزازة عشب» و«حمالة صدر»، فقد تفوق هذا الكلب بينو على نفسه بإقدامه على ابتلاع عشرين رصاصة تقريبًا.

وقال لاري براسفيلد من «مونتين هوم» بولاية «أركنسو الأميركية»، وهو مالك الكلب بينو يوم الجمعة: «الكلب كان يتصرف بشكل عادي حتى تقيأ»، مشيرًا إلى أنه اكتشف حينئذ رصاصة طولها ثلاث بوصات تقريبًا في البركة، وفقًا لـ «رويترز».

كما لاحظ براسفيلد اختفاء عدة طلقات من عيار 308، وحينها أسرع بنقل الكلب بينو إلى طبيب بيطري، حيث كشفت أشعة إكس عن وجود ترسانة صغيرة في معدة الحيوان إثر هذا الحدث الذي وقع أواخر أبريل.

وقالت الطبيبة البيطرية الدكتورة سارا شيلتون التي خشيت حدوث تأثير فتاك بسبب تفاعل الأحماض في معدة بينو مع المعدن: «مخاوفي الأولى لم تكن حدوث انفجار بل تسمم».

وأزالت شيلتون 16 خرطوشة من معدة بينو وتركت اثنتين في المريء بدلاً عن إطالة فترة الجراحة التي استمرت ساعتين، حيث قدرت بشكل صائب أن الحيوان سيتخلص من هاتين الرصاصتين سريعًا، وعلى كل حال، فقد ابتلع الكلب بينو 23 رصاصة.

ومع ذلك فقد عاد الكلب بينو إلى تصرفاته القديمة، حيث يقول براسفيلد إنه التهم منذ أن أجرى الجراحة وحتى الآن حمالة صدر أخرى خاصة بزوجته.

ويقول براسفيلد: «هذه هي المرة الرابعة على الأقل التي يلتهم فيها حمالة صدر».

واستخدمت كلاب مالينوا التي تشبه من الناحية الجسمانية الكلب الراعي الألماني «شيبرد» في شم القنابل في العراق وأفغانستان، وهي معروفة بذكائها والتزامها في العمل كما تقول محطة «إنيمال بلانت» التلفزيونية.