رئيس وزراء بريطانيا لا يعرف كيف يأكل الـ«هوت دوغ»

حاول رئيس الوزراء البريطاني، ديفيد كاميرون، أنْ يظهر في صورة السياسي القريب من شعبه، فاجتاحته موجة ساخرة، بسبب شطيرة هوت دوغ.

شارك رئيس الحزب المحافظ البريطاني في حفلة شواء انتخابية كي يبدو رجلاً عاديًّا قريبًا من الناس، وتجلى ذلك خصوصًا من خلال استغنائه عن البزة الرسمية وربطة العنق، إلا أنَّ ذلك كان له أثر عكسي، بعدما استخدم رئيس الوزراء البريطاني الشوكة والسكين للانقضاض على شطيرة نقانق هوت دوغ، وفق ما نشرت وكالة الأنباء الفرنسة، الأربعاء.

وكتبت جريدة «مترو»: «إنَّ ديفيد كاميرون لا يعرف كيف تؤكل الهوت دوغ»، في حين عنونت جريدة «ديلي ميل» بسخرية: «لا أخفي عليكم... أنا متأنق».

وسأل الصحفي في جريدة «ذي تايمز» ديفيد جاك: «أي نوع من الأشخاص يتناول الهوت دوغ بالشوكة والسكين؟»، في حين سخر بيتر سميث أحد مستخدمي تويتر من ذلك قائلاً: «أنا أفعل الشيء نفسه في مطاعم ماكدونالدز عند تناولي الهامبرغر قبل طلب قائمة النبيذ».

ويُوصف حزب ديفيد كاميرون من قبل خصومه في المعارضة العمالية بأنَّه المدافع عن مصالح الأثرياء والنافذين. وقال كاميرون في وقت سابق إنَّه لن يغيِّر نبرته وأسلوب حياته من أجل كسب أصوات إضافية ولن يعتذر عن «طفولته المدللة» و«مسيرته الدراسية الراقية» التي تلقاها.

المزيد من بوابة الوسط