Atwasat

قطعة منه بـ20 ألف دولار.. خبير بريطاني يكشف تفاصيل أكبر كنوز الصحراء الليبية

القاهرة - بوابة الوسط الإثنين 21 فبراير 2022, 03:00 مساء
alwasat radio

تحدث رئيس قسم العلوم والتاريخ الطبيعي لدى دار كريستينز للمزادات، جيمس هيسلوب، عن أصل زجاج الصحراء الليبية، في مقابلة مطولة نشرها موقع الدار البريطانية الشهيرة على الإنترنت، في 17 فبراير، واصفا إياه بأنه «كنز» يصل سعر قطعة واحدة منه إلى 20 ألف دولار أميركي.

وقال المتخصص هيسلوب «تشكل تأثيرات لاصطدام كويكبات بالأرض منذ ملايين السنين على شكل زجاج الصحراء الليبي، الذي شهدت الآونة الأخيرة ارتفاعا في قيمته... هذا النتاج أتى لتأثر الصخور الأرضية بالنيازك العملاقة أو المذنبات»، حسب جريدة «المرصد» التي ترجمت المقابلة إلى العربية.

دار كريستينز 
أوضح رئيس قسم العلوم والتاريخ الطبيعي لدى دار كريستينز أن «هذه الصخور تحطمت بعد ذلك وذابت فيما يمكن أن تؤدي التأثيرات الأكثر نشاطا إلى معادن جديدة بما في ذلك الماس»، مبينا إمكانية العثور على أثر الصدمات على أرضية فوهة الارتطام أو تحتها أو في الحافة، أو على شكل مادة مقذوفة من الحفرة بعد الاصطدام.

وعن تحديد فوهات الصدمات المشتبه بها، قال جيمس هيسلوب إنه «يتم بوجود تأثير ومنتجاته الأخرى مثل الزجاج المصدوم الذي يمثل مجموعة متنوعة من ارتطامات وصلت لدرجة حرارة عالية جدا، ومن ثم تم تبريدها بسرعة كبيرة ويكون تركيز السيليكا فيها مرتفعا كفاية ليكون زجاجا أكثر من كونه صخورا منصهرة صلبة».

ويعد «الزجاج الأكثر شهرة هو ذلك الموجود في الصحراء الليبية الذي يأتي من المنطقة الحدودية بين مصر وليبيا، حيث حدث قبل 29 مليون سنة اصطدام هائل بكويكب وصهرت رمال الصحراء في شكل زجاج ولإذابة الرمال يلزم أن تزيد درجات الحرارة عن 1600 درجة مئوية»، وفق ما بين هيسلوب.

الحمم البركانية
تعد الحمم البركانية هي أكثر المواد المزروعة محليا على سطح الأرض وليست قريبة من درجة الحرارة هذه وهذا ليس الدليل الوحيد على أن قصفا من خارج الكوكب كان مسؤولا عن هذه الأشكال، حسب قول هيسلوب الذي أوضح: «إذ اكتشفت جزيئات نيزكية في عينات من زجاج الصحراء الليبي».

وأكد رئيس قسم العلوم والتاريخ الطبيعي لدى دار كريستينز أنه «على الرغم من استعادة كمية كبيرة من زجاج الصحراء الليبي إلا أن الغالبية العظمى من العينات صغيرة نوعا ما وليست جذابة للغاية وغير شفافة ومعظم القطع بحجم الصورة المصغرة والأمثلة الكبيرة والشفافة مطلوبة بشكل أكبر»، حسب «المرصد».

ويمكن أن يتراوح الزجاج من الأبيض الفاتح إلى الأصفر الغامق اعتمادا على تمعدن المادة المنصهرة، واليوم يستخدم الكثير منه في المنحوتات، حيث يقدر القائمون على صناعة المجوهرات المواد الأكثر تلونا بشكل خاص.

زجاج الصحراء الليبية
كشف هيسلوب أنه «نظرا لشعبيته فإن المصدر آخذ في الجفاف ويصبح من الصعب العثور عليه بشكل متزايد، فأكبر عينة معروفة من زجاج الصحراء الليبي التي قدمت في الدار حتى 23 فبراير 2021 تزن 26 كيلوغرام و400 غرام وتتمتع بجودة نحتية رائعة تبدو مثل معدن كريبتونيت الخيالي».

وأوضح إن «امتلاك قطعة ضخمة من الصحراء تحولت إلى زجاج بفعل اصطدام كويكب قبل ملايين السنين هي قطعة تثير الذهن، إذ سحر زجاج الصحراء الليبية البشر لآلاف السنين وتم استخدامه لصنع الأدوات خلال العصر البليستوسيني المتأخر»، مضيفا أن «العام 1922 شهد قيام عالم الآثار البريطاني هوارد كارتر بفتح مقبرة الفرعون توت عنخ آمون وفيها اكتشف قطعة كبيرة من زجاج الصحراء الليبية منحوتة على شكل جعران فرعونية مثبتة في عقد جميل لم يمسسها أحد من أكثر من ثلاثة آلاف عام».

ونقل موقع كريستينز عن هيسلوب قوله إن «سوق التأثيرات ما زالت ناشئة إلى حد كبير وإلى جانب النيازك، شهدت أخيرا ارتفاعا حادا في الأسعار مع وجود مجال كبير للنمو؛ إذ تحتوي كل عينة على العديد من الجوانب التي يمكن أن تكون مضللة ولذلك من النادر أن يتفق شخصان على تفضيلها».

وفي ختام مقابلته مع موقع الدار والتي ترجمها مقع «المرصد»، قال هيسلوب إن «الأسعار تضاعفت لثلاث مرات وفقا للتقديرات ففي العام الماضي تم بيع قطعة من زجاج الصحراء الليبي بـ20 ألف دولار».

المزيد من بوابة الوسط

تعليقات

عناوين ذات صلة
عميد تجار الفستق في طهران يستعد لتوريث ابنته المهنة
عميد تجار الفستق في طهران يستعد لتوريث ابنته المهنة
شعب أيمارا في بوليفيا يحتفل بحلول سنة 5530
شعب أيمارا في بوليفيا يحتفل بحلول سنة 5530
غيلاين ماكسويل قد تُحبس 30 سنة
غيلاين ماكسويل قد تُحبس 30 سنة
مزيد من الغموض يلف حادثة غرق مطعم شهير بهونغ كونغ
مزيد من الغموض يلف حادثة غرق مطعم شهير بهونغ كونغ
مشردو بوينس آيرس يتغلبون على البرد بـ«عبوات الحليب»
مشردو بوينس آيرس يتغلبون على البرد بـ«عبوات الحليب»
المزيد
الاكثر تفضيلا في هذا القسم
المزيد من بوابة الوسط