العثور على طفل اختطفه والده في فرنسا

شرطيان فرنسيان يتناقشان مع زميلهما في سياق البحث عن الطفل، 31 يوليو 2021 (أ ف ب)

أطلقت السلطات الفرنسية آلية إنذار، غداة اختطاف صبي في الثامنة من العمر على يد والده، عُثر عليه لاحقًا في غرب فرنسا.

وعُثِر على الصغير ديوي سالمًا بعد ظهر السبت، في بلواريه (بريتانيه شمال غرب فرنسا) برفقة والده الذي كان قد اختطفه في اليوم السابق في لانيون، وهي مدينة أخرى في المنطقة عينها، وفق «فرانس برس».

وأوقف الوالد على ذمة التحقيق، بحسب ما أعلنت النيابة العامة في سان-بريو. وأقدم الوالد الذي لا يحقّ له رؤية ابنه لوحده على خطف الصبيّ، الجمعة.

وتُعتمد آلية الإنذار الواسعة النطاق والفورية المفعول المعروفة أيضا بالإنذار بالاختطاف في فرنسا للمساعدة على البحث عن طفل يُظنّ أنه مختطف. وهي تقوم على حشد السكان لإيجاد الطفل وخاطفه.

وأطلقت هذه الآلية في أبريل بعد قيام ثلاثة رجال باختطاف ميا ابنة الثامنة في شرق فرنسا. وسمحت تدابير واسعة في فرنسا وعند الحدود مع البلدان المجاورة بالعثور على الفتاة بعد بضعة أيام.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط