إصابة أمير السويد كارل فيليب وزوجته بـ«كوفيد-19»

أمير السويد كارل فيليب وزوجته الأميرة صوفيا في ستوكهولم، 30 أبريل 2016 (أ ف ب)

يخضع أمير السويد كارل فيليب وزوجته الأميرة صوفيا لعزل ذاتي إثر تشخيص إصابتهما بفيروس «كورونا المستجد»، وفق ما أعلن القصر الملكي، الخميس.

ويعاني كارل فيليب «41 عامًا»، ابن الملك كارل غوستاف السادس عشر والأميرة سيلفيا، وزوجته صوفيا «35 عاما»، «أعراض إنفلونزا طفيفة» وهما يتعافيان في حجر منزلي مع طفليهما الصغيرين، بحسب ما جاء في بيان القصر الملكي ونشرته وكالة «فرانس برس».

ومن المزمع أن يخضع كلّ من الملك والملكة ووريثة العرش الأميرة فيكتوريا وزوجها الأمير دانييل لفحص تشخيص على سبيل الاحتياط، وفق المصدر عينه.

وأفادت جريدة «أفتونبلاديت» بأن العائلة الملكية اجتمعت لإحياء جنازة شقيق الملكة الأسبوع الماضي، لكن كلّ أعضائها خضعوا لاختبار أتت نتيجته سلبية قبل حضور المراسم.

وتصدّرت أخبار الأميرة صوفيا عناوين الصحف عندما انضمّت إلى طاقم الرعاية الصحية في مستشفى صوفيا هيميت في ستوكهولم لمساعدته في بداية تفشّي الوباء. وهي ما زالت تواصل عملها التطوعي بدوام جزئي.

وتعتمد السويد نهجا أكثر ليونة للتعامل مع وباء «كوفيد-19»، وهي لم تفرض يوما تدابير عزل عام صارمة بقدر تلك المتّخذة في بلدان أخرى. وبلغ مجموع الإصابات فيها 230514 حالة، في مقابل 6555 وفاة حتّى يوم الأربعاء.

المزيد من بوابة الوسط