ريهانا تعتذر عن إساءة «غير متعمدة» للمسلمين

المغنية الأميركية ريهانا (أرشيفية: الإنترنت)

اعتذرت المغنية الأميركية، ريهانا، الأربعاء، للمسلمين عن استخدام أثر إسلامي خلال عرض للملابس الداخلية، ووصفت ما حدث بـ«الإساءة غير المقصودة».

ويأتي اعتذار ريهانا بعدما تعرضت لانتقادات واسعة، بسبب إقحام أثر إسلامي خلال عرض أقيم بمدينة لوس أنجليس، مطلع أكتوبر الجاري، وفق «سكاي نيوز».

واتهمت ريهانا بالإساءة للدين الإسلامي، وطالب معلقون بأن تبادر إلى تصحيح ما قامت به، لأن عرض الملابس الداخلية ليس مقاما ملائما للأثر الإسلامي.

من ناحيتها، شكرت النجمة الأميركية من قاموا بتنبيهها إلى ما جرى في عرض لوس أنجليس.

وكتبت ريهانا في منشور على موقع «إنستغرام»، أنها تريد شكر المسلمين بعدما نبهوها إلى الإساءة التي وردت على نحو غير متعمد في عرض لوس أنجليس.

وأضافت: «والأهم من ذلك، أريد أن أعتذر منكم عن هذا الخطأ غير المبالي»، لأنه سببا جرحا لكثير من المسلمين، بحسب قولها.

وأوردت أنها تشعر بحزن شديد من جراء ما حصل، لأنها ترفض أن تسيء لأي دين، ووصفت استخدام الأثر الإسلامي في أغنية العرض بالأمر غير المسؤول.

وأكدت أنها ستعمل مع فريقها من أجل ضمان عدم تكرار هذا الأمر مرة أخرى، وقالت إنها تشكر المعجبين على الصفح والتفهم.

المزيد من بوابة الوسط