أميركي يواجه عقوبة السجن في تايلاند لهذا السبب

أحد شواطئ تايلاند (أرشيفية: الإنترنت)

ينتظر أميركي عقوبة السجن لمدة تصل إلى عامين في تايلاند، وذلك بعد أن نشر تعليقات انتقد فيها فندقًا أقام فيه.

وتمت مقاضاة الأميركي، الذي يعمل في تايلاند، واسمه ويسلي بارنز، بعد نشره عديد الانتقادات بشأن منتجع يدعى «Sea View» في جزيرة كوه تشانغ، على الإنترنت، خصوصا على موقع «تريب أدفايسور» (TripAdvisor) الشهير، وفق «سكاي نيوز». وفي انتقاداته، اتهم بارنز إدارة المنتجع بمعاملة الموظفين «كالعبيد»، مؤكدًا أن مدير المنتجع كان «عدوانيًّا»، وفق ما ذكرت جريدة «الغارديان» البريطانية.

من جانبه، قال منتجع «Sea View» إن الضيف «شن حملة تشهير قاسية وغير صحيحة، تضر بسمعة الفندق»، منوهًا بأن الضيف «رفض دفع رسوم كانت مقررة عليه، وتسبب في حدوث فوضى».

واعتُقل بارنز لليلتين، هذا الشهر، قبل أن يتم الإفراج عنه، مع احتفاظ السلطات بجواز سفره. ومن المتوقع أن يمثل أمام المحكمة في السادس من أكتوبر.

وتسن تايلاند قوانين صارمة لمكافحة التشهير في البلاد، ويأتي الحادث في الوقت الذي تكافح فيه صناعة السياحة في تايلاند التأثير المدمر لوباء فيروس «كورونا».

وتمكنت البلاد من تجنب تفشي المرض بشكل كبير، لكن حدودها لا تزال مغلقة أمام الزوار الأجانب، الذين يلعبون دورًا مهمًّا في قطاع السياحة.  

كلمات مفتاحية