نيبال تعيد فتح «إيفرست» رغم فيروس «كورونا المستجد»

صورة ملتقطة من الجو تظهر جبل إيفرست، 27 أبريل 2019 (أ ف ب)

سمحت نيبال مجددا بالوصول إلى جبالها العالية، لا سيما «إيفرست» لرحلات الخريف أملا بإنعاش قطاعها السياحي الذي عانى كثيرا من أزمة «كوفيد-19»، بحسب ما أعلنت السلطات، الجمعة، رغم الغموض المسيطر بسبب استمرار الجائحة.

وكانت نيبال أغلقت حدودها في مارس قبيل ذروة الموسم السياحي الذي يتوجه فيه آلاف المتنزهين ومتسلقي الجبال إلى هملايا، وفق «فرانس برس».

وكلف القرار الذي أتى جراء جائحة «كوفيد-19» الاقتصاد النيبالي ملايين الدولارات وحرم الكثير من النيباليين من العمل.

ورفعت إجراءات العزل الأسبوع الماضي وفتحت نيبال الباب أمام «النشاطات السياحية ولا سيما تسلق الجبال والتنزه»، بحسب ما قالت ميرا أشاريا من هيئة السياحة النيبالية.

إلا أن الرحلات الجوية الدولية باتجاه نيبال لن تستأنف قبل 17 أغسطس.

وأتت «إعادة فتح» الجبال النيبالية في وقت سجلت فيه خلال الأسبوع الحالي أكثر من ألف إصابة بـ«كوفيد-19» ليصل المجموع إلى 19547 منذ بدء الجائحة.

وقالت أشاريا إن السلطات تواصل العمل على بروتوكولات السلامة الصحية، لا سيما فترة الحجر التي ينبغي على السياح احترامها عند وصولهم.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط