اتهامات بالاعتداء الجنسي تطيح مسؤولين اثنين في «يوبيسوفت»

شعار شركة "يوبيسوفت" (أ ف ب)

ترك موظفان كبيران في شركة "يوبيسوفت"، وهي من أكبر المجموعات المنتجة لألعاب الفيديو، منصبيهما إثر تحقيق بشأن اتهامات بارتكاب اعتداءات جنسية.

وكانت الشركة الفرنسية المنتجة لألعاب شهيرة بينها "أساسنز كريد"، قد أطلقت الشهر الماضي تحقيقا بشأن اتهامات بالاعتداء الجنسي والتحرش جرى تداولها عبر الإنترنت، وفق "فرانس برس".

وكشف المدير التنفيذي للشركة إيف غيمو في رسالة وجهها للشركة التي يعمل فيها 18 ألف موظف، عن استقالة نائب رئيس قسم الإنتاج في الشركة في تورنتو ماكسيم بيلان من منصبه.

وأضاف غيمو "نواصل التحقيق في الادعاءات المساقة في حقه"، من دون تحديد مضمونها.

كذلك أوقف نائب رئيس الخدمات الإبداعية في الشركة في باريس تومي فرنسوا عن العمل في عقوبة مسلكية "في انتظار نتائج التحقيق"، بحسب رسالة غيمو التي اطلعت عليها وكالة "فرانس برس".

وأشار غيمو أيضا إلى أن موظفا آخر في استوديوهات الشركة في تورنتو أقيل بسبب "ممارسة سلوك لا يتناسب مع ما هو متوقع من موظفي يوبيسوفت".

المزيد من بوابة الوسط