مدينة يابانية ستمنع استخدام الهواتف خلال المشي

امرأة تستخدم هاتفا ذكيا خلال تنقلها سيرا في طوكيو (أ ف ب)

باتت رؤية مشاة لا يشيحون نظرهم عن هواتفهم الذكية ما يعرضهم لخطر التعثر أو التسبب بحوادث مشهدا اعتياديا في العالم، غير أن مدينة يابانية تأمل الانتهاء من هذا الوضع عبر منع استخدام الهاتف خلال المشي.

فقد أحيل نص في هذا الصدد إلى المجلس البلدي في مدينة ياماتو قرب يوكوهاما في جنوب غرب طوكيو، ومن المتوقع إصدار قرار نهاية يونيو، وفقا لوكالة فرانس برس.

وأكد العضو في الإدارة المحلية للمدينة ماساكي ياسومي أن هذا التدبير في حال إقراره سيكون أول منع من نوعه في اليابان، وأشار إلى أن عدد الأشخاص الذين يستخدمون الهواتف الذكية في هذه المدينة المكتظة في ضاحية طوكيو ازداد بصورة كبيرة وارتفع معه عدد الحوادث، وهذا ما نريد تفاديه.

ولا تلحظ مسودة القانون أي عقوبات على الأشخاص الذين لا يلتزمون المنع، غير أن السلطات تعوّل أيضا على حملات إعلامية لتوعية السكان على ضرورة احترام هذا الحظر.

وكانت دراسة لشركة «أن تي تي دوكومو» اليابانية للاتصالات في 2014 خلصت إلى أن حقل الرؤية للمشاة الذين ينظرون إلى شاشتهم يتراجع بنسبة 95% مقارنة مع أولئك الذين يتمتعون برؤية عادية.

المزيد من بوابة الوسط