نيويورك قلقة من ارتفاع عدد المشردين في قطارات الأنفاق

مشرد نائم في قطار أنفاق بنيويورك، 30 يناير 2019 (أ ف ب)

وعد رئيس بلدية نيويورك وحاكم الولاية بإجراءات لمواجهة ارتفاع عدد المشردين في قطارات الأنفاق الذي وثقته مشاهد انتشرت بكثرة عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

وصور المشاهد صباح الثلاثاء، سائق قطار في نيويورك، ومن ثم نشرت عبر موقع جريدة «نيويورك بوست»، وفق «فرانس برس».

وتظهر المشاهد السائق يتنقل بين مجموعة من المقطورات في قطار واحد ويظهر في كل واحد منها أشخاص ممددون على المقاعد غالبا مع مقتنياتهم، ما يدفع إلى الظن بأنهم مشردون.

ويسمع السائق يقول: «علي أن أعمل هنا. هذا غير منطقي».

وتظهر مشاهد أخرى كهذه وصور نشرتها جريدة «نيويورك ديلي نيوز» الوضع نفسه.

وقال حاكم ولاية نيويورك أندرو كومو: «المقطورات قذرة والمشردون فيها مع كل مقتنياتهم».

ومع تراجع استخدام قطارات الأنفاق بنسبة 90% بات الكثير من الأماكن متاحا في القطارات والمحطات، ما أدى إلى انتشار مشردين فيها.

وطلب حاكم الولاية من هيئة النقل العام في نيويورك تنظيف كل القطارات وتعقيمها كل مساء.

وقال كومو: «يجب أن يتوقف ذلك. يجب أن تنظف القطارات وأن يحصل المشردون على الخدمات التي يحتاجون إليها».

وهذه الهيئة محور معركة مستمرة منذ سنوات عدة بين الحاكم ورئيس البلدية بشأن من يتحمل مسؤولية الاستثمار فيها.

وهذه الهيئة مستقلة عمليا، لكن في الواقع تشرف عليها سلطات الولاية وليس البلدية.

ودعت رئيسة الهيئة بالوكالة رئيس بلدية نيويورك، بيل دي بلازيو، إلى التحرك في مقال نشرته جريدة «نيويورك بوست» الإثنين.

وفي مطلع الأسبوع، كشف دي بلازيو عن اقتراح عرضه على الهيئة بإغلاق عشر محطات في آخر الخطوط بين منتصف الليل والخامسة صباحا.

وهذا يسمح برأيه بتنظيف القطارات بعمق وللشرطة وفرق الدورية بإخلاء المحطات من المشردين المحتملين الموجودين فيها، مقترحين عليهم الانتقال إلى مركز إيواء طارئ.
وقال بيل دي بلازيو إن البلدية مستعدة لتحمل الكلفة الإضافية. ولم تعط هيئة النقل ردها الرسمي حتى الآن.

المزيد من بوابة الوسط