خبير يطلب إبقاء الملاعب والصالات في ألمانيا مغلقة لـ18 شهرا

ملعب أليانز أرينا في ميونيخ، 17 مارس 2020 (أ ف ب)

أفاد خبير مكلف بتقديم استشارات للحكومة الألمانية أن فيروس «كورونا» المستجد قد يحرم محبي كرة القدم والحفلات الموسيقية من حضور عروض فرقهم المفضلة لمدة 18 شهرا.

وقال جيرالد هاوغ رئيس أكاديمية «ليوبولدينا» للعلوم التي تقدّم المشورة لحكومة المستشارة الألمانية، أنغيلا ميركل، بشأن إجراءات مكافحة الفيروس، إن إبقاء الملاعب وقاعات الحفلات الموسيقية مغلقة حتى فترة متأخرة من العام 2021 «سيكون خطوة حكيمة جدا بالتأكيد»، وفق «فرانس برس».

وأضاف هاوغ في مقابلة بثّتها شبكة «أيه آر دي» الإثنين، أنه «في ما يتعلق بمسألة إن كان الفيروس سيستمر لعام ونصف، فعلينا الانتظار لمعرفة جواب ذلك، هناك كذلك تقييمات أكثر تفاؤلا للوضع».

وتابع: «لكنه بالتأكيد سيستمر لبضعة أشهر إضافية، قد تصل إلى عام ونصف العام».

وعلّقت رابطة كرة القدم الألمانية جميع مباريات دوري الدرجة الأولى لكرة القدم في 13 مارس لكنها ستجتمع، الجمعة، لمناقشة إن كان من الممكن عودة المباريات بحلول مايو، على الأرجح في ملاعب فارغة دون السماح للمشجعين بالحضور.

وستحتاج الرابطة إلى موافقة السلطات الصحية قبل استئناف المباريات.

ولا تزال قاعات الحفلات الموسيقية والصالات الرياضية مغلقة في أنحاء ألمانيا حتى إشعار آخر.

والإثنين، أشارت أكاديمية «ليوبولدينا» إلى وجوب عودة الأوضاع إلى طبيعتها «بالتدريج» شرط «استقرار» عدد الإصابات الجديدة «عند مستوى منخفض» و«المحافظة على الإجراءات الصحية» المطبّقة حاليا.

وتوفي ما يقارب 3000 شخص حتى الآن بـ«كوفيد-19» في ألمانيا.