اليابان تحتفي بأزهار أشجار الكرز رغم «كورونا»

يابانيون يتنزهون في حدائق طوكيو لمشاهدة تفتح أزهار أشجار الكرز، 22 مارس 2020 (أ ف ب)

رغم التحذيرات من فيروس «كورونا المستجد»، يتوجه اليابانيون بأعداد كبيرة لمشاهدة أزهار أشجار الكرز بعد تفتحها، في كرنفال رائع باللونين الأبيض والزهري.

ويتناول بعضهم الطعام في الطبيعة رغم نصائح السلطات الإحجام عن هذا التقليد خلال السنة الحالية، وفق «فرانس برس».

وكانت وكالة الأرصاد الجوية اليابانية التي تتابع عن كثب تفتح أزهار أشجار الكرز، أعلنت الأسبوع الماضي بدء الموسم في طوكيو. وهو أبكر تاريخ حتى الآن منذ البدء بتدوين البيانات حول ازهرار أشجار الكرز في العام 1953.

وشهدت أغصان الأشجار العارية في المتنزهات والحدائق والمعابد، فضلاً عن المدارس والشوارع، انتشارًا سريعًا للأزهار باللونين الأبيض والزهري لينطلق بذلك موسم «هانامي» وهو تقليد ياباني يقوم على التأمل بجمال أزهار الكرز المتفتحة للتو.

وتوافد عشرات آلاف المتنزهين، وقد وضع الكثير منهم الأقنعة كما هي الحال عادة في موسم الربيع في اليابان بسبب الحساسية على الطلع، خلال عطلة نهاية الأسبوع إلى المتنزهات ملتقطين الصور أمام الأشجار.

وقال إيتسو فوجيساوا (57 عامًا) وهو يجول في متنزه أوينو المركزي في طوكيو «عدد الأشخاص أكبر مما توقعت. آتي إلى هنا في كل سنة. وأشعر بانزعاج إن فوت هذه الفرصة».

وعبقت نحو 800 شجرة كرز بالأزهار في هذا المتنزه الذي يشهد عادة خلال الربيع مجيء أعداد كبيرة من العائلات والأصدقاء وزملاء العمل لتناول الطعام فيه في الهواء الطلق.

ونشر شريط على جانبي الممر الرئيسي فيه كتب عليه «ممنوع تناول الطعام».