الترويج للسياحة في اليونان بحطام السفن

صورة ملتقطة في 16 يناير 2020 تظهر غواصا يستكشف حطام سفينة سان دومينيك قبالة شواطئ مرسيليا في فرنسا (أ ف ب)

تهدف اليونان إلى الاستفادة من المواقع غير المستغلة، التي تساهم في تعزيز إيرادات قطاع السياحة، ومنها السماح بالغوص لاستكشاف حطام سفن غارقة.

وقال وزير السياحة اليوناني هاري تيوخاريس إنه سيُسمح خلال السنوات القليلة المقبلة للسياح بالغوص واستكشاف حطام السفن، وهو أمر كان محظورا من قبل، وفق «فرانس برس».

وأوضح أن مشروع قانون سيقدم «خلال شهر» ليصبح حطام السفن الذي يعود إلى الفترة الممتدة بين «العامين 1860 و1970» متاحا أمام الغواصين.

وينتشر في قاع البحر اليوناني عدد كبير من حطام السفن التي غرقت خلال الحربين العالميتين إضافة إلى سفن أخرى. وتعوّل اليونان بشكل كبير على قطاع السياحة الذي يعتبر أساسيا لاقتصادها.

وكانت الوزارة ذكرت في وقت سابق أن إيرادات السياحة في العام 2019 ازدادت بنسبة 12 % ووصلت إلى 18,1 مليار يورو بعدما كانت حوالى 16 مليارا في العام 2018. وهي تتوقع زيادة عدد السياح بنسبة 5 % في العام 2020.

وأوضح تيوخاريس أن عدد السياح الذين يأتون إلى اليونان راهنا يفوق بثلاث مرات عدد سكانها البالغ عددهم 10,8 ملايين نسمة، لكن «ثمة الكثير من الإمكانات غير المستغلة» في البلاد.

واعترف تيوخاريس بأن ثمة «ضغطا على البنية التحتية» في بعض أبرز الوجهات في الجزيرة، لكنه أصر على أن اليونان «لا تواجه المشكلات التي يسببها الازدحام في وجهات أخرى حاليا».

ويتوجه تيوخاريس ووزراء آخرون الثلاثاء ضمن وفد يترأسه رئيس الوزراء كيرياكوس ميتسوتاكيس إلى باريس لجذب استثمارات إلى اليونان.

المزيد من بوابة الوسط