نيبال تعلن وفاة أقصر رجل في العالم

خاغندرا ثابا ماغار أقصر رجل في العالم في باريس في أكتوبر 2011 (أ ف ب)

أعلنت عائلته «أقصر رجل في العالم»، الجمعة، وفاة هذا الرجل البالغ السابعة والعشرين من العمر، في أحد مستشفيات نيبال.

وقضى خاغيندرا ثابا ماغار البالغ طول قامته 67,08 سنتيمترا، جراء إصابته بالتهاب رئوي في مدينة بوخارا، حيث كان يعيش مع أهله على بعد مئتي كيلومتر من العاصمة كاتماندو، وفق «فرانس برس».

وأدخل المستشفى مرات عدة جراء الالتهاب الرئوي، لكن هذه المرة طاولت الإصابة قلبه. وقال شقيقه ماهيش ثابا ماغار: «توفي اليوم».

وأدرج اسم خاغيندرا ثابا ماغار في موسوعة غينيس للأرقام القياسية مرة أولى في 2010 بعيد عيد ميلاده الثامن عشر، بصفته أقصر رجل قادر على المشي في العالم. والتقطت حينها صور له يحمل شهادة بالكاد أقصر منه.

بعدها «انتُزع» منه هذا اللقب وانتقل لمواطنه شاندرا باهادور دانغي، الذي كان طول قامته يبلغ 54,6 سنتيمترا، إلى أن استعاد خاغيندرا لقبه إثر وفاة شاندرا سنة 2015.

وروى والده روب باهادور في تصريحات أوردتها موسوعة غينيس أن خاغيندرا «كان قصيرا لدرجة أننا كنا قادرين على حمله في كف اليد لدى ولادته، وكنا نواجه صعوبة كبيرة عندما كنا نريد أن نحمّمه».

طارت شهرته في العالم وسافر إلى أكثر من عشرة بلدان، وحل ضيفا على برامج تلفزيونية في أوروبا والولايات المتحدة.

وعلق رئيس تحرير موسوعة «غينيس» كريغ غلينداي «الحياة قد تشكل تحديا عندما لا يتعدى وزنكم ستة كيلوغرامات، ولا تجدون مكانا لكم في عالم معدّ ليعيش فيه الأشخاص من ذوي المقاسات الشائعة. غير أن خاغيندرا لم يسمح لقصر قامته بأن يحول دون استمتاعه بالحياة إلى أقصى حد».

وبعد وفاة خاغيندرا، ينتقل «لقبه» إلى الكولومبي إدوارد «نينو» هرنانديز الذي يبلغ طول قامته 70,21 سنتيمترا.

ولا يزال أقصر رجل غير قادر على المشي أو الوقوف من دون مساعدة في العالم هو الفيليبيني جونري بالاوينغ، الذي لا يتعدى طول قامته 59,93 سنتيمترا.

كلمات مفتاحية