إصابة سائحة فرنسية في هجوم قرش بجزر سيشل

سياح على شاطئ براسلين في السيشل، 6 مارس 2012 (أ ف ب)

أصيبت سائحة فرنسية بجروح خطرة بعد تعرضها لهجوم من سمكة قرش فيما كانت تسبح في جزر سيشل، وهي مقصد سياحي شهير، وفق ما أعلن السفير الفرنسي الإثنين.

ووقع الهجوم على امرأة تبلغ من العمر 45 عاما مساء الأحد، قبالة جزيرة براسلين، ثاني كبرى جزر الأرخبيل الخلاب الذي يشتهر بشواطئه البكر، وفق «فرانس برس».

وأصيبت السائحة في إحدى ذراعيها ونقلت إلى المستشفى.

وقال السفير الفرنسي في سيشل دومينيك ماس، «خضعت لعملية جراحية الليلة الماضية وحياتها ليست في خطر».

ويأتي هذا الهجوم خلال أوج موسم السياحة في السيشل، وهي أرخبيل يضم 115 جزيرة تقع قبالة ساحل شرق أفريقيا في المحيط الهندي.

ومثل هذه الحوادث نادرة في سيشل إلا أن سائحين، أحدهما فرنسي والآخر بريطاني، قتلا في هجومين لأسماك القرش قبالة براسلين في أغسطس 2011.

وطوّقت هيئة السلامة البحرية في سيشل المنطقة التي وقع فيها الهجوم للبحث عن القرش، وفرضت حظرا موقتا على السباحة في المنطقة.

المزيد من بوابة الوسط