جولة سانتا كلوز مراقبة من الفضاء

صورة نشرها سلاح الجو الأميركي تظهر مركز نوراد لتقفي سانتا كلوز في قاعد بيترسون الجوية في ولاية كولورادو في 24 ديسمبر 2019 (ا ف ب)

للمرة الأولى يتعاون رواد الفضاء في محطة الفضاء الدولية مع الجيش الأميركي في اقتفاء أثر جولة سانتا كلوز، للتحقق من أن توزيع الهدايا يتم من دون متاعب، بعدما كانت تلك مهمة الجيش وحده في 24 ديسمبر من كل عام.

وقال رائد الفضاء الأميركي، أندرو مورغان، في مقطع مصور من المحطة عند الساعة 17.00 بتوقيت غرينتش: «حصلنا على تأكيد بصري بأن سانتا كلوز موجود راهنا فوق الهند»، وفق «فرانس برس».

وأوضحت قيادة الأمن الجوي في الولايات المتحدة وكندا (نوراد) أن المحطة الواقعة على ارتفاع 400 كيلومتر فوق الأرض توفر لرواد الفضاء «مركز مراقبة مثاليا لمتابعة جولة سانتا كلوز حول العالم» شاكرة الكولونيل مورغان وفريقه على هذا التعاون غير المسبوق.

وتسمح المعلومات التي تجمع بشكل مشترك بتوفير صورة مباشرة وبالأبعاد الثلاثة لرحلة سانتا كلوز عبر موقع «نورادسانتا.اورغ» الإلكتروني الذي يزوره أكثر من 20 مليون شخص سنويا بمناسبة عيد الميلاد.

وسجل وجود عربة سانتا كلوز التي تجرها تسعة حيوانات رنة، وامتلأت بالهدايا قرب بونتا أريناس (تشيلي) في أقصى جنوب القارة الأميركية عند الساعة 00.48 بتوقيت غرينتش بعدما وزعت 4.3 مليار هدية في أوقيانيا وآسيا ومن ثم أوروبا وأفريقيا.

وكانت نوراد أعلنت عند الساعة 09.30 «ت غ» الثلاثاء «أقلع سانتا كلوز للتو من القطب الشمالي».

وقالت وزارة الزراعة الأميركية من جهتها في بيان إنها سمحت بدخول حيوانات الرنة التابعة لسانتا كلوز إلى الأراضي الأميركية، بعدما تحققت من أنها حاصلة على كل التلقيحات الضرورية.

المزيد من بوابة الوسط