مطعم يقدم أطباقا بـ«الحشرات» يحقق نجاحا كبيرا في كمبوديا

يحقق مطعم افتتحه فرنسيان في كمبوديا نجاحا كبيرا بفضل مأكولاته المكونة من الحشرات بينها اللفائف بالنمل أو الشطائر بالعناكب أو الكعك بالديدان وأسياخ العقارب.

وتشكل الحشرات مكونا محببا للأطعمة في هذه المملكة، لكنها غالبا ما تقدم مقلية ومتبلة بصلصات بسيطة داخل أكشاك صغيرة في الشارع، هذا المطعم الذي يحمل اسم «باغ كافيه» (مقهى الحشرات) فتح أبوابه قبل خمس سنوات في سييم رياب قرب موقع أنغكور الشهير، وهو يقدم لزبائنه مطبخا عالي الجودة.

وقال دافي بلوزار أحد مؤسسي المطعم لوكالة «فرانس برس»: أردنا أن نظهر أنه «من الممكن تحضير أطعمة بنوعية عالية باستخدام الحشرات»، هذا الرجل المتحدر من ماكون في وسط فرنسا الشرقي أعد وصفات الطعام الخاصة بالمطعم مع قريبه ومع الطاهي الكمبودي سيها سوين، ومن خلال المأكولات المختلفة التي تحتوي على حشرات متنوعة بينها النمل والنحل والجراد، يسعى الفرنسيان إلى إيصال رسالة.

ويشير الرجلان إلى أن الحشرات مصدر يسير التكلفة للبروتينات، كما من شأنها السماح بتقليص الاستهلاك القياسي للحوم التي لها أثر كبير على الاحترار المناخي وقطع الأشجار.

وأوضح دافي بلوزار بـ«الكمية عينها من الطاقة التي توفرها لكم الحشرات، ستحتاجون إلى كميات أقل من الماء ومساحة أقل وانبعاثات أقل من الغازات المسببة لمفعول الدفيئة».

وزبائن المطعم هم بأكثريتهم الساحقة من السياح الآتين من سائر أنحاء العالم، وقال البريطاني جوشوا بين وهو يستعد لتذوق طبق من الشعيرية مع الجراد والديدان: «هذا ليس من نوع الأطباق الذي نأكله في ديارنا»، حيث يستهلك مليارا شخص في العالم الحشرات في نظامهم الغذائي، حسب منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة «فاو».