«يونيسكو» تختار أسوان المصرية ضمن أفضل 10 مدن للتعلم على مستوى العالم

تسلم محافظ مدينة أسوان المصرية، اللواء أحمد إبراهيم، جائزة شبكة مدن التعلم بعد فوز أسوان بها ضمن أفضل عشر مدن على مستوى العالم، التي يمنحها «معهد يونيسكو للتعلم مدى الحياة» التابع لمنظمة «يونيسكو» الدولية.

وقالت أمينة اللجنة الوطنية لـ«يونيسكو» بمصر، الدكتورة غادة عبدالباري، إن «مشروع مدن التعلم بمنظمة يونيسكو يستهدف حصرا ما يتم في مجال التعليم للصغار والكبار في كل مدينة من المدن، وفي اللجنة الوطنية عملنا مع مدينتي أسوان والجيزة».

وأضافت: «انضمت أسوان لعضوية مدن التعلم بموافقة جميع الدول الأعضاء. وهذا العام فازت بجائزة مدينة التعلم للعام 2019 لتخدم أهداف التنمية المستدامة، خصوصا الهدف الرابع المنوط بالتعليم الجيد والشامل، الذي يحقق المساواة بين الرجل والمرأة، ويتماشى مع خطة مصر للتنمية 2030 خصوصا في مجالي التعليم والتعليم العالي».

من جانبه قال محافظ أسوان اللواء أحمد إبراهيم إن «أسوان نجحت في الحصول على الجائزة هذا العام بعد تطوير العملية التعليمية، سواء بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم أو شركاء التنمية من المجتمع المدني كفريق واحد في برامج التعليم وريادة الأعمال داخل 120 مدرسة مجتمعية للمتسربين من التعليم، و15 مدرسة صديقة للبيئة».

وقدم محافظ أسوان التكريم والشكر للدكتورة ميرفت السمان، منسقة أسوان كمدينة للتعلم، «التي تبذل جهدا كبيرا وتحملت العبء الأكبر كي تفوز أسوان بتلك الجائزة أشكرها ومن معها في هذا الملف».

في السياق ذاته لفتت الأستاذة ميرفت السمان منسقة مدينة أسوان لمدن التعلم بـ«يونيسكو» إلى أن «هذه المسابقة شارك فيها أكثر من مئة وخمسين دولة تمثل أعضاء الشبكة العالمية لمدن التعلم التابعة لمنظمة يونيسكو، للمنافسة على اختيار أفضل المدن التي حققت تقدما في مجالي التعليم والتعلم».

وأشارت السمان إلى أن «مدينة أسوان انضمت إلى عضوية مدن التعلم بـ«يونيسكو» العام 2017، وكان هذا من شروط التقدم لجائزة مدن التعلم، فقمنا بإعداد ملف قيم جدا يليق باسم أسوان ومصر، وبمساعدة اللجنة الوطنية لـ«يونيسكو» قمنا بتقديم الملف الذي يحوي أنشطة المدارس، وكتيبا عن مدينة أسوان وما يميزها، والإنجازات التي تمت على أرض الواقع، ليس فقط في مجال التعليم ولكن أيضا في مجال التعلم».

وتضم محافظة أسوان نحو 20 مدرسة تطبق أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة، منها مدرسة «محمد مكاوي يعقوب»، التي تتبع إستراتيجيات جديدة تعمل بها لأجل التعلم في مواد الرياضيات والعلوم واللغة العربية والدراسات، تخصص يوما للطلبة لعرض محتويات المادة بطريقة شيقة من خلال العروض والتصميمات المسرحية، فمثلا في مادة العلوم تقدم تجربة مسرحية حول كيفية نشأة البراكين.

يعد اختيار مدينة أسوان ضمن أفضل عشر مدن للتعلم للعام 2019 من قبل منظمة «يونيسكو» إنجازًا ملحوظًا لتعزيز التعليم والتعلم من خلال سياسات وبرامج مبتكرة ذات أهداف محددة وتطوير إستراتيجية الجمع والتنوع بين المشاريع، بما في ذلك برامج صيانة الحدائق والمحافظة على المياه في المدارس، بجانب توفير فرص تدريبية متنوعة للمشاريع لجميع فئات المجتمع.

كلمات مفتاحية