بابا الفاتيكان يدعو 1500 فقير إلى تناول الغداء

البابا فرنسيس، وسط، متناولا طعام الغداء مع فقراء في الفاتيكان، 17 نوفمبر 2019 (أ ف ب)

استضاف البابا فرنسيس، الأحد، نحو 1500 فقير ومشرد على الغداء منددا بلامبالاة المجتمع حيال المعوزين لمناسبة اليوم العالمي للفقراء الذي أسسه.

وقال البابا خلال قداس أقيم في ساحة القديس بطرس قبل الغداء «أصلي من أجل الذين وضعوا مبادرات لتوفير أمل ملموس إلى أكثر الناس عوزا»، وفق «فرانس برس».

وأضاف «اطلعت قبل فترة على إحصاءات حول الفقر وهي مؤلمة» وشكر البابا الفريق الطبي الذي يوفر عناية صحية مجانية لفقراء الفاتيكان.

وانتقد كذلك «وتيرة الحياة الجنونية» والهوس بالأهداف التي ينبغي تحقيقها «فورا»، مشيرا إلى أن «كل شخص مهمش يعتبر مصدر إزعاج ويمكن التخلص منه».

وتابع يقول «كم من شخص مسن أو طفل لم يولد بعد ومعوق وفقير يعتبرون غير مفيدين. نمشي بسرعة على طريقنا من دون الاهتمام بالتباين الذي يتعمق فيما جشع عدد صغير من الناس يفاقم فقر كثيرين آخرين».

وانضم البابا بعد ذلك إلى 1500 مدعو حول مأدبة غداء في قاعة بولس السادس في الفاتيكان.

وعلى قائمة الطعام أطباق لازانيا والدجاج مع كريما الفطر والبطاطا، فضلا عن تحلية وفاكهة وقهوة.

وقال ليتواني يقيم في إيطاليا منذ 13 عاما «شكرا للبابا، شكرا للفاتيكان. الفاتيكان يساعد الفقراء من خلال تقديم الأدوية والوجبات مثل هذا الغداء والملابس والكثير من الأشياء».

وأوضح المهاجر الغامبي لامين جارا «نكسب قوتنا بصعوبة نعمل سبع ساعات أو ثماني أو حتى عشر ساعات أحيانا في مقابل 30 يورو بالكاد، الوضع صعب».

وساعد عشرات المتطوعين في نقل الفقراء إلى الفاتيكان وفي خدمة الغداء مثل لورينزو فيرارو الذي شدد على أهمية الانفتاح على «المعوزين والضعفاء».

المزيد من بوابة الوسط