الأمير تشارلز وزوجته كاميلا يزوران نيوزيلندا

الأمير تشارلز وزوجته كاميلا يحضران مراسم في قاعة رويال ألبرت هال في لندن، 9 نوفمبر 2019 (أ ف ب)

وصل الأمير تشارلز وزوجته كاميلا دوقة كورنويل الأحد، إلى نيوزيلندا في زيارة تستمر ستة أيام وتهدف إلى دعم مكافحة العنف الممارس على النساء والدفاع عن البيئة.

وجاء في بيان صادر عن وزارة الداخلية النيوزيلندية «سيزور الأمير والدوقة برامج ومنظمات في المجالات التي التزما دعمها»، وفق «فرانس برس».

وأوضح البيان «سيركز الأمير على المسائل البيئية مع التشديد على مكافحة النفايات البلاستيكية. أما الدوقة فستواصل التزامها دعم النساء ضحايا العنف الأسري مع التركيز على عمل الجمعيات الناشطة في هذا المجال».

ويباشر ولي عهد بريطانيا وزوجته نشاطهما الرسمي الإثنين، مع وضع إكليل من الزهور على نصب الحرب في أوكلاند وسيلتقيان أيضا رئيسة الوزراء جاسيندا أردرن.

وهي ثالث زيارة مشتركة للزوجين إلى نيوزيلندا والأولى لهما في أربع سنوات.

المزيد من بوابة الوسط