غريتا تونبرغ تلتقي باراك أوباما في واشنطن

باراك أوباما مع غريتا تونبرغ في واشنطن، 16 سبتمبر 2019 (أ ف ب)

استقبل الرئيس الأميركي السابق، باراك أوباما، الشابة السويدية غريتا تونبرغ، الناشطة في الدفاع عن البيئة في واشنطن، حسب ما كشف أوباما في تغريدة الثلاثاء.

وأشاد الرئيس السابق بـ«إحدى أكبر المدافعات عن كوكبنا». وتقوم تونبرغ (16 عاما) بجولة في الولايات المتحدة بعد عبورها الأطلسي في رحلة بزورق شراعي منعدم الانبعاثات الكربونية، وفق «فرانس برس».

ونشرت مؤسسة «أوباما فاوندايشن» شريطا مصورا للقائهما على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقالت غريتا: «لا أحد جد صغير بحيث يتعذر عليه إحداث أثر وتغيير العالم، لذا لا توفروا جهدا».

ورد أوباما بالقول «إننا، أنا وأنت، نشكل فريقا»، مشيرا إلى أن غريتا «تدرك أن جيلها سيكون الأكثر تأثرا بتداعيات التغير المناخي ولا تخشى المطالبة باتخاذ تدابير أكثر واقعية».

وشاركت غريتا تونبرغ في نهاية الأسبوع الماضي في تظاهرة شبابية من أجل المناخ أمام البيت الأبيض، قبل التظاهرة الكبيرة المزمع إقامتها في نيويورك في العشرين من سبتمبر بهدف الضغط على زعماء العالم الذين ستجمعهم قمة أممية حول المناخ في الثالث والعشرين من الشهر.

المزيد من بوابة الوسط