وفاة كريس كرافت أول مدير للرحلات في «ناسا»

كريس كرافت، يمين، إلى جانب طاقم «أبولو 11» في المتحف الوطني للجوّ والفضاء في واشنطن، 19 يوليو 2019 (أ ف ب)

توفي كريس كرافت، أول مدير لرحلات «ناسا» الذي اضطلع بدور محوري في الولايات المتحدة في السباق لغزو الفضاء، عن 95 عامًا الإثنين، بعيد الذكرى الخمسين لهبوط الإنسان على سطح القمر، بحسب ما أعلنت وكالة الفضاء الأميركية، آسفة على خسارة «كنز وطني».

انضم كريستوفر كولومبوس كرافت إلى «ناسا» سنة 1958. وشارك في تأسيس مركز التحكم التابع للوكالة في هيوستن الذي يستخدم للرحلات المأهولة، وفق «فرانس برس».

وقال جيم برايدنستاين، رئيس الوكالة، في بيان: «خسرت الولايات المتحدة كنزًا وطنيًّا بكل ما للكلمة من معنى، مع رحيل أحد الذين كانوا من طلائع ناسا».

وأردف: «كريس كان ينتمي إلى النواة الصلبة للفريق الذي ساعد بلدنا على إرسال رواد إلى الفضاء ثم القمر. وإرثه لا يقدر بقيمة».

احتفل العالم في نهاية الأسبوع بالذكرى الخمسين لمهمة «أبولو 11» التي هبطت على القمر في 20 يوليو 1969، ونزل منها بعد بضع ساعات الرائدان نيل أرمسترونغ وباز ألدين على سطح القمر.

ونُـظِّمت سلسلة من الفعاليات احتفاءً بهذا الحدث في الولايات المتحدة ومراكز «ناسا»، التي تسعى إلى غزو القمر مجددًا وتنوي الوصول إلى المريخ في العقد الرابع من الألفية.

ومنذ انتهاء برنامج «أبولو» الذي حطت ست من رحلاته على سطح القمر آخرها في 1972، لم يرسل أي بلد رواده إلى هذا الجسم الفلكي.

كلمات مفتاحية