يهود ألمان يدينون «أمازون» لهذا السبب

دان المجلس المركزي لليهود بألمانيا «أمازون» لأنه سمح ببيع بضائع مؤيدة النازية (أ ف ب)

دان المجلس المركزي لليهود في ألمانيا عملاق البيع بالتجزئة عبر الإنترنت «أمازون» السبت، لأنه سمح ببيع كتب معادية للسامية وبضائع مؤيدة النازية، ودعا إلى وقف هذه الممارسة على الفور.

وقال رئيس المجلس، يوزف شوستر، في مقابلة مع مجموعة «آر إن دي» الإعلامية إنه «من غير المقبول بتاتًا بيع قمصان وملصقات عبر موقع أمازون تمجد النازيين وتحرض على الكراهية ضد الأقليات»، وفق «فرانس برس».

وأضاف أن أمازون «تتحمل مسؤولية أخلاقية واجتماعية كبيرة»، ولا يمكنها تصوير نفسها على أنها مجرد «مورد».

وأوضح «ما نتوقعه من شركة مثل أمازون سحب هذه المنتجات على الفور من التداول والخضوع للإجراءات القانونية».

وذكر كتبا منها «ذي دجو آز وورلد بارازايت» الذي طرح على موقع «أمازون» في ألمانيا في وقت مبكر السبت مقابل 20 يورو.

ورفضت شركة «أمازون» التعليق عندما اتصلت بها «آر إن دي».

المزيد من بوابة الوسط