فرنسا تستضيف بطولة العالم لجز صوف الخراف

مشارك يجز صوف خروف خلال مسابقة كولونج (غرب)، 9 يونيو 2018 (أ ف ب)

سيجز صوف حوالى خمسة آلاف خروف بخفة ومهارة خلال النسخة الثامنة عشرة من بطولة العالم لجز صوف الخراف التي تقام للمرة الأولى في فرنسا منذ استحداثها العام 1977، اعتبارًا من الخميس وتستمر أربعة أيام في الريف الفرنسي.

ويتنافس أكثر من 320 شخصًا من 34 بلدًا من اليابان والنرويج مرورًا بجنوب أفريقيا وصولًا إلى جزر كوك، في بلدة لو دورا الصغيرة (وسط فرنسا الغربي) في ثلاث فئات هي الجز بالآلة والجز بالمقص وفرز الصوف، وفق «فرانس برس».

وينظم هذا الحدث «اتحاد بطولة العالم لجز صوف الخراف». وقال رئيس الاتحاد كريستوف ريفو «البطولة العالمية عظيمة ومذهلة جدًا. لذلك، أردنا أن نعرّف الفرنسيين بها».

وتابع ريفو المحترف في مجال جز صوف الخراف «نريد أن نسلط الضوء على هذه المهنة التي فيها جانب رياضي». وأوضح أن صوف الخراف يُجز تفاديًا للأمراض المتعلقة بالقراد والذباب والحشرات الأخرى الموجودة فيه.

ويتحضر المشاركون في هذه البطولة كما يستعد الرياضيون، فينمون قدرتهم على التحمل وليونتهم وخصوصًا ليونة الظهر، كما يعملون على وضعهم النفسي من خلال اليوغا أوالتأمل، وعلى السرعة.

في نهائيات الجز بالآلة يوم الأحد، يجب أن يجز صوف 20 حملًا في وقت يتراوح بين 12 و16 دقيقة.

إلا أن لجنة التحكيم تفضل نوعية الجز على السرعة المسجلة. وعلى المشتركين أن يجزوا الصوف دفعة واحدة من دون أن يجرحوا الحيوان وإلا فرضت عليهم عقوبة.

وتعتبر نيوزيلندا وهي الأفضل في هذا المجال، الأوفر حظًا للفوز بهذه البطولة. وربح النيوزيلنديون بطولة العالم في بلدهم في العام 2017، ففازوا في فئتيْ فرز الصوف والجز بالآلة في حين فازت جنوب أفريقيا في فئة الجز بالمقص.

ولم يتمكن أي فرنسي حتى الآن من الوصول إلى النهائيات فيما ينضوي 200 محترف في مجال الجز من جنوب البلاد وجنوب غربها ضمن جمعية.

واستضافت بلدة لو دورا الصغيرة، التي تضم 1800 نسمة فقط، في 2013 بطولتي جز هما بطولة فرنسا ومسابقة الدول الست.

كلمات مفتاحية