سوء الأحوال الجوية تعيق إنزال الجثث السبع المنتشلة من الهملايا

قال ناطق باسم شرطة الحدود الهندية إنهم يحاولون نقل الجثث جوًا (أ ف ب)

أعاق سوء الأحوال الجوية الجهود المبذولة لإنزال جثث سبعة متسلقين انتشلت من جبال الهملايا الإثنين، وفق ما أعلن ناطق باسم الجيش الهندي.

وقال ناطق باسم شرطة الحدود الهندية التيبتية، فيفيك كومار باندي، الأحد إن البحث عن الشخص الثامن والأخير في المجموعة المؤلفة من أربعة بريطانيين وأميركيين اثنين وأسترالية ودليلهم الهندي سيتواصل في ظروف صعبة، وفق «فرانس برس».

وعثر على جثث سبعة منهم وتسنّى انتشالها الأحد، من ناندا ديفي بعد سبع ساعات من العمل «ونقلت إلى موقع قريب».

وقال باندي إنهم يحاولون نقل الجثث جوًا باستخدام مروحيات خاصة. وأضاف «من المحتمل أن تنقل من خلال رفع الجثث بواسطة مروحية لأنه نظرًا إلى الظروف، لا يمكن نقلها برًا».

وأشار مانيندر كوهلي من المؤسسة الهندية للتسلق «ستكون عملية رفع الجثث بالمروحيات أسرع الطرق وأفضلها».

وقررت مجموعة المتسلقين هذه تسلق ناندا ديفي (7826 مترًا) ثاني أعلى جبل في الهند، وكان يفترض بهم أن يعودوا إلى المخيم الأساس في 26 مايو. لكن إثر انقطاع أخبارهم، أطلقت عمليات للبحث عنهم.

هذه المجموعة كان لديهم تصاريح بتسلق الجزء الشرقي من ناندا ديفي. لكن شركة موران نشرت على «فيسبوك» في 22 مايو أنهم يحاولون تسلق «قمة لم يسبق لأحد أن تسلقها» على ارتفاع حوالي 6500 متر.

المزيد من بوابة الوسط