تشريع استهلاك الحشيشة لغايات الترفيه بنيوجيرزي

تشريع استهلاك الحشيشة لغايات الترفيه بنيوجيرزي (أ ف ب)

تفاهمت السلطات السياسية في نيوجيرزي على الخطوط العريضة لنص قانون يجيز استهلاك الحشيشة لغايات الترفيه، لتصبح هذه الولاية الحادية عشرة التي تخطو هذه الخطوة في الولايات المتحدة.

وجرى التوصل إلى الاتفاق بين رئيسي مجلس الشيوخ المحلي ومجلس النواب والحاكم فيل مورفي، وجميعهم ديمقراطيون، بحسب بيان صادر الثلاثاء، وفقًا لوكالة «فرانس برس».

وبحسب رئيس مجلس الشيوخ ستيف سويني، من شأن هذا القانون أن «يخرج الماريغوانا من السوق السوداء بغية قوننتها ومراقبتها وفرض ضرائب على استهلاكها كما الحال مع الكحول منذ إنهاء الحظر»، وفق البيان، وعلق الحاكم مورفي «تشريع استهلاك البالغين للماريغوانا خطوة كبرى لسد الفجوات في النظام الجنائي».

وفي كل عام، توقف السلطات في نيوجيرزي عشرات آلاف الأشخاص بتهمة حيازة الحشيشة، وهو ما يفضى في أكثر الأحيان إلى ملاحقات قضائية، وأظهرت دراسة أجرتها منظمة «إيه سي أل يو» الحقوقية أن احتمال توقيف شخص أسود بتهمة حيازة الحشيشة أكبر بثلاث مرات من الأشخاص البيض، فيما معدل الاستهلاك متقارب لدى الفئتين.

وتستعد نيوجيرزي تاليًا لأن تصبح الولاية الأميركية الحادية عشرة التي تشرع استهلاك الحشيشة لأغراض الترفيه، إضافة إلى العاصمة الفدرالية واشنطن، وفي ولاية نيويورك، أبدى مسؤولون سياسيون كثر تأييدهم هذا المنحى، فيما اعتبر الحاكم أندرو كوومو الإثنين أن إقرار قانون بهذا الشأن لن يحصل هذا العام.

ولم يعط المسؤولون السياسيون في نيوجيرزي الثلاثاء أي أرقام بشأن الكمية القصوى المسموح شراؤها من المستهلكين، غير أنهم كشفوا الجدول الضريبي المزمع اعتماده على الإنتاج والتوزيع.

ويعتمد النظام على ضريبة إنتاج قدرها 42 دولارًا للأونصة الواحدة (28 غرامًا)، يدفعها المنتجون مباشرة للإدارة الضريبية في نيوجيرزي، وستستكمل هذه الضريبة بأخرى تراوح بين 1% و3% تدفع لحساب المناطق التي يتبع لها المنتجون أو الباعة أو الموزعون.

المزيد من بوابة الوسط