قنبلة يدوية في شحنة بطاطا فرنسية

القنبلة اليدوية التي عثر عليها في شحنة البطاطا التقطت، 3 يناير 2019 (أ ف ب)

عثر على قنبلة ألمانية يدوية من الحرب العالمية الأولى في شحنة بطاطا مستوردة من فرنسا إلى مصنع للوجبات الخفيفة في هونغ كونغ، بحسب ما أعلنت الشرطة.

وفككت القنبلة بسلام بعد اكتشافها في مصنع «كالبي» للوجبات الخفيفة السبت. وكانت في «وضع غير مستقر» لأنها منزوعة الصمّام لكنها لم تنفجر، وفق ما قال مدير المعمل ولفريد وونغ هو-هون للصحفيين، بحسب وكالة «فرانس برس».

يبلغ وزن القنبلة كيلوغرامًا واحدًا تقريبًا وقطرها نحو 8 سنتيمترات.

وأوضح وونغ أن المعلومات المتوافرة تقتصر على أنها استوردت من فرنسا مع شحنة البطاطا. 

ويعتقد أنها تركت في خندق خلال الحرب العالمية الأولى وجُمعت عن طريق الخطأ مع البطاطا التي زرعت بعد قرن على حصول المعارك.

وشرطة هونغ كونغ معتادة على التعامل مع ذخائر قديمة، إذ إن المدينة أغرقت بالقنابل الأميركية بعدما اجتاحها اليابانيون خلال الحرب العالمية الثانية. 

والعام الماضي، فكك خبراء المتفجرات ثلاث قنابل كبيرة من الحرب العالمية الثانية، عثر على اثنتين منها في مقاطعة وانشاي حيث كان العمل جاريًا لإنشاء محطة مترو جديدة.

وكثيرًا ما يعثر متنزّهون أو عمال بناء في هونغ كونغ التي كانت مسرحًا للقتال بين اليابانيين وقوات الحلفاء العام 1941، على قنابل غير متفجرة تعود إلى زمن الحرب.