حفرة تكشف بالصدفة نفقًا يؤدي إلى مصرف

صورة ملتقطة لحفرة في أحد طرقات سان فرانسيسكو في مايو 2017 (أ ف ب)

أعلن مكتب التحقيقات الفيدرالي (إف بي آي) اكتشاف نفق شقّ سرًا يؤدي إلى مصرف، وذلك بالمصادفة قادت إليها حفرة في وسط طريق في ميامي، في ولاية فلوريدا.

وفتح «إف بي آي» تحقيقًا على خلفية محاولة سرقة هيئة مصرفية، وفق وكالة «فرانس برس».

وتشكّلت هذه الحفرة في وسط طريق فلامينغو في حيّ بمبروك باينز في غرب المدينة، في مقابل أحد فروع مصرف «تشايس بنك».

ويتراءى منها نفق حفر على مستوى بضعة سنتمترات من سطح الطريق، بحسب ما بيّنت صور نشرها الفرع المحلي لمكتب التحقيقات الفدرالي على حسابه في «تويتر».

وأبلغ أحد سكان المنطقة الهيئة المحلية لصيانة الطرقات بوجود هذه الحفرة. وأبلغت هذه الأخيرة بدورها شرطة ميامي، بحسب ما أفادت صحيفة «ميامي هيرالد».

وعثرت الشرطة بالقرب من مدخل النفق الذي يمتد على حوالى 45 مترا ويتراوح قطره بين 60 و90 سنتمترا على مولّد كهربائي وعربة صغيرة، على ما كشف مايكل ليفروك الناطق باسم مكتب الشرطة الفيدرالي.

وأوضح الأخير أنه «لا بدّ أن يكون الشخص صغير البنية كي يدخل هذا النفق« الذي استغرق حفره «أشهرًا عدّة». ولم يرغب المصرف في التعليق على الموضوع، بحسب «اف بي آي».

وتذكّر هذه الحادثة بعملية السرقة الشهيرة التي طالت مصرف «سوسييته جنرال» في نيس في جنوب شرق فرنسا في صيف العام 1976. وعبر اللصوص شبكة المجاري ثم حفروا نفقًا يؤدي إلى صالة الخزنات. وسرقوا مبلغًا قدره 46 مليون فرنك لم يعثر عليه يومًا، ما يوازي اليوم 29,6 مليون يورو.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط