صليحة تربح ضيفة مربوعة «أمازونات ليبيا»

لقاء مع صليحة تربح بمنظمة أمازونات ليبيا في بنغازي (أمازونات ليبيا)

عقدت مربوعة بنغازي الشهرية، ضمن أنشطة منظمة أمازونات ليبيا، لقاء هذا الشهر مع صليحة تربح، مساء الثلاثاء، بمقر المنظمة في بنغازي.

واستهلت تربح الذكريات بمشاركتها بمسرحية وهي بالصف الرابع الابتدائي باللغة الإنجليزية، وكذلك سردت كيفية التبرعات التي كانت تجمعها مع مجموعة من الفتيات والجمعيات للثورة الفلسطينية والجزائرية وكذلك باكستان.

وتحدثت عن مناشط الجامعة وكيف كانت آنذاك تعج بالمنتديات الثقافية والأدبية والرحلات.

ثم انتقلت تربح بالحديث عن مشاركتها في جمعية النهضة، والتي كانت ترأسها حميدة العنيزي وذكرت بعض الأسماء منها نجاة طرخان، ونفيعة افتيتة وعدد من الأسماء.

وكان برامج الجمعية هو النهوض بالمرأة الليبية، ودعمها كبرامج محو الأمية والفصول الدراسية ودروس الحياكة والتطريز وكيف كانت الجمعية ترعى من قبل القيادات حيث كانت الملكة فاطمة زوجة الملك إدريس تشجع فيهم وتقوم بدعمهم.

وذكرت كذلك المشاركة في استقبال سيدة الطرب العربي أم كلثوم وعرضت بعض الصورة، التي تجمعهم بسيدة الغناء العربي. ومن ضمن ذكرياتها كيف قامت بألقاء الخطاب الحماسي في «نكسة 1967».

وحضر المربوعة عدد من ربات البيوت اللواتي كن يعرفنها قديمًا، وعدد من الإعلاميين، ومن التكتل الديمقراطي المدني حضر السنوسي الطاهر والمحامي عمران بورويس.

وقالت خديجة الصادق «حضور تربح كان له كبير الأثر على الجميع والهدف هو توعية المرأة الليبية الآن وكذلك تسليط الضوء على السيدات اللواتي عملن في الستينات، وكيف كانت المرأة له التأثير الكبير في المجتمع الليبي».

لقاء مع صليحة تربح بمنظمة أمازونات ليبيا في بنغازي (أمازونات ليبيا)
لقاء مع صليحة تربح بمنظمة أمازونات ليبيا في بنغازي (أمازونات ليبيا)