جامعة الأزهر تفصل طالبة مصرية عانقت شابًا

جامعة الأزهر (أرشيفية: الإنترنت)

قررت جامعة الأزهر في مصر فصل إحدى طالباتها بعد تداول مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي لشاب يعانقها داخل حرم جامعة أخرى في المنصورة في دلتا النيل (شمال القاهرة)، بحسب ما قال متحدث باسم الجامعة الأحد.

وقال أحمد زارع لوكالة «فرانس برس»، «أعلن مجلس تأديب الجامعة السبت، عن قراره بفصل الطالبة نهائيًا بعد الضجة التي أثارها الفيديو والصورة السيئة التي قدمتها عن الجامعة».

وأوضح زارع أن الطالبة تدرس في كلية الدراسات الإسلامية والعربية فرع جامعة الأزهر في مدينة المنصورة عاصمة محافظة الدقهلية شمال القاهرة. وحصل العناق في جامعة المنصورة.

ففي مطلع الشهر الجاري، تداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو قصير يظهر فيه شاب يحمل باقة من الورد ويقدمها لصديقته راكعًا على ركبتيه كشكل من أشكال عرض الزواج ثم يقوم بمعانقتها في ساحة كلية الحقوق بجامعة المنصورة.

وقال زارع إن القرار اتخذ مع أن الواقعة ارتكبت خارج حرم جامعة الأزهر «لأنه لا يوجد اختلاط بين الذكور والإناث».

وأضاف أن الطالبة بإمكانها «أن تقدم تظلمًا أمام مجلس التأديب الأعلى، وأنا أعتقد أنه سيتم تخفيف الجزاء».

من جهته قال المتحدث باسم جامعة المنصورة، هاني هلال، إن «مجلس تأديب الجامعة سينظر الإثنين، توقيع الجزاء المناسب على الطالب» في كلية الحقوق.

وتابع هلال أنه ثبت إدانة الطالب بعد انتشار الفيديو، «بمخالفة المادة 124 من قانون تنظيم الجامعات المعنية بخرق القواعد والأعراف الجامعية وارتكاب فعل مخل بالآداب العامة».

ويواجه الطالب بموجب هذه المادة قرارًا يراوح بين «الحرمان من أداء الامتحان والفصل النهائي» بحسب ما أوضح هلال.

المزيد من بوابة الوسط