معاقبة صياد «قاتل» بمشاهدة فيلم رسوم متحركة

قضت محكمة أميركية بحكم مثير للدهشة على صياد غير شرعي مدان بقتل مئات من الظباء.

إذ حكم قاض في ولاية ميزوري الأميركية على الصياد بأن يشاهد بانتظام فيلم «بامبي» الشهير، عن حياة ظبي قتلت أمه على يد صيادين، وفق «فرانس برس»، الثلاثاء.

وسيُلزم الصياد ديفيد بيري بأن يشاهد فيلم الرسوم المتحركة الكلاسيكي مرة في الشهر على الأقل خلال السنة، التي سيمضيها في السجن، وذلك اعتبارًا من 23 ديسمبر 2018.

ويُتّهم بيري واثنان من عائلته بأنهم قتلوا مئات من الظباء في ثلاثة أعوام، بحسب ما أفادت سلطات حماية الطبيعة في ميزوري.

وفي الأشهر الثلاثة الأخيرة من العام 2015 وحدها بلغ عدد الحيوانات التي قتلوها نحو مئة، بحسب الصور التي التقطوها على هواتفهم. وسبق أن صدرت بحقه أحكام عدّة بدفع غرامات.

وخرج فيلم «بامبي» إلى صالات العرض في العام 1942، وطبع ذاكرة أجيال من الأطفال، واعتُبر قاسيًا جدًا ولاسيما اللحظة التي تصوّر موت أم الحيوان الصغير.

المزيد من بوابة الوسط