فهد يقتل راهبًا بوذيًا خلال ممارسته التأمل

بحسب التقديرات يعيش في الهند ما بين 12 ألفا و14 ألف فهد (أ ف ب)

قُتــل راهب بوذي هاجمه فهد عندما كان يمارس التأمُّل في غابة محمية للفهود، في هجوم هو الخامس من نوعه هذا الشهر، بحسب ما أفادت الشرطة الخميس.

راهول واكي بودي كان جالسًا تحت شجرة في غابة رامديغي في شرق الهند لأداء صلاة الصباح، الثلاثاء، عندما هاجمه فهد، وفق «فرانس برس».

وتعرض الراهب البالغ من العمر 35 عامًا لإصابة فتاكة، بحسب ما أفادت شرطة ولاية ماهاراشترا.

ونجا راهبان آخران كانا يصليان معه من الهجوم، وأبلغا الشرطة بالحادثة. وعُـثر على «الجثة المشوهة في مكان أبعد في الغابة، ما يدلُّ على أن الحيوان حاول جرها»، بحسب ما قال كريسنا تواري كبير المسؤولين في الشرطة المحلية.

وتقع هذه الغابة الممتدة على قرابة 825 كيلومترًا غرب عاصمة الولاية، مومباي، ضمن محمية للفهود شهدت أربع هجمات قاتلة في الأسابيع الأخيرة.

وتلى هذه الحادثة هجوم فتاك منفصل، وقع الإثنين، قُـتل على إثره صاحب كشك على تخوم الغابة.

وبحسب التقديرات، يعيش في الهند بين 12 ألفًا و14 ألف فهد.

وأثّر التمدد العمراني على مواطن هذه الحيوانات التي باتت تتواجه مع السكان.

وقُـتل 431 فهدًا سنة 2017، بحسب البيانات الحكومية أغلبيتها اُصطيدت لجلدها وأعضائها.

وما من بيانات رسمية عن ضحايا هجمات الفهود، لكن الخبراء يقدرون وقوع مئة حادثة من هذا النوع سنويًّا.

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط