أميركي أراد كشف جنس مولوده المنتظر فتسبب بحريق بأريزونا

لقطة من تسجيل مصور يظهر اندلاع حريق في ولاية أريزونا (أ ف ب)

سعى أب أميركي للتميز في حفل أقامه للإعلان عن جنس مولوده المنتظر، غير أن هذه الخطوة استحالت كابوسًا بعدما تسبب باندلاع حريق هائل في ولاية أريزونا.

ويُقبل الأميركيون بشكل متزايد في السنوات الأخيرة على إقامة حفلات للأصدقاء والأقارب لكشف جنس مولودهم المنتظر وينشرون صورها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وفقًا لوكالة فرانس برس.

وعادة ما يستخدم والدا الطفل المنتظر قالب حلوى بلون محايد ليتكشف بعد تقطيعه جنس المولود من خلال اللون الموجود في الداخل، أي الأزرق للصبيان والزهري للفتيات.

غير أن دنيس ديكي اختار التميز للإعلان عن انتظاره مولودًا ذكرًا، إذ عمد هذا العنصر في حرس الحدود إلى التصويب على هدف عريض عليه كلمتا صبي وفتاة لتنبعث منه سحابة زرقاء.

غير أن المشكلة بحسب الهيئة الأميركية لمكافحة حرائق الغابات التي نشرت أخيرًا تسجيلًا مصورًا عن الحادثة، تكمن في أن الهدف كان يحوي مادة شديدة الانفجار تعرف باسم «تانيرايت»، وسرعان ما اشتعل العشب المرتفع والجاف للحقل الذي اختاره الوالد بعناية لتنفيذ عرضه.

وأتى هذا الحريق الذي سُمي «حريق سامويل»، في أبريل 2017 على ما يقرب من 20 ألف هكتار من وادي غرين فالي في جنوب أريزونا ولم تتم السيطرة عليه بالكامل سوى بعد أسبوع من الجهود المضنية للإخماد.

وحكم على دنيس ديكي في سبتمبر الماضي بدفع تعويض قدره 8,2 مليون دولار.

المزيد من بوابة الوسط