من قتل دولفين بنغازي؟

نفوق دولفين بحيرة تيبستي فى مدينة بنغازي (وال)

ظهر دولفين نافق الثلاثاء، على رصيف بحيرة «23 يوليو سابقا»، المقابلة لفندق تيبستي ومبنى الدعوة الإسلامية بمدينة بنغازي.

الدولفين النافق ظهر حيًا منذ أيام بميناء بنغازي البحري، قبل أن يدخل حوض البحيرة ويظهر في مقاطع فيديو على «فيسبوك» يقفز وبصحة جيدة، ويقوم أحد المواطنين بتقديم الطعام له.

وتناقل رواد مواقع التواصل الاجتماعي روايات مختلفة حول أسباب نفوق الدولفين، منها التلوث الذي تشهده البحيرة، أو انه قتل من قبل أحد الصيادين لأنه يبعد الأسماك من المنطقة، ورواية آخري تقول إن مجموعة شبان حاولوا استخراج الدولفين من البحيرة لنقله لإحدى الاستراحات الخاصة، وحدثت مشاجرة أدت إلي أطلاق الرصاص على الدولفين.

وبدت أثار الدماء واضحة على فم وجسم الدولفين فى الصور التي نقلتها وكالة الأنبــاء الليبية «وال» الأربعاء.

وقالت الجمعية الليبية لحماية الحياة البرية فى تعليق على الحادثة «تدمير لكل شيء جميل وتدمير للحياة إلى متى؟، دولفين دخل لبحيرة تيبستي في بنغازي قبل يومين، ولكن أحد السفهاء قام الثلاثاء بقتله بسلاح كلاشن كوف، لماذا؟ لا أحد يدري».

وأضافت «المعركة القائمة لتغيير الوعي، هدفنا صناعة الوعي الشعبي بأهمية المحافظة على الحياة البرية والبحرية في ليبيا»، وفقًا لمكتب الجمعية الإعلامي.

نفوق دولفين بحيرة تيبستي فى مدينة بنغازي (وال)
نفوق دولفين بحيرة تيبستي فى مدينة بنغازي (وال)
نفوق دولفين بحيرة تيبستي فى مدينة بنغازي (فيسبوك)
أحد المواطنين يقدم الطعام للدولفين (فيسبوك)
أحد المواطنين مع دولفين (فيسبوك)

المزيد من بوابة الوسط